في ذكرى وفاته.. مراحل في حياة الفنان الراحل محمد الشرقاوي

محمد الشرقاوي، فنان مصري ذو موهبة فنية كبيرة، اشترك في الكثير من الأعمال الفنية المتميزة، سواء في السينما، أو المسرح، أو التليفزيون، وكان أشهر أدواره، دوره في مسلسل الأطفال الشهير بوجي وطمطم، الذي عرض قبل سنوات على قنوات التليفزيون المصري، والذي شارك فيه كل من الراحل يونس شلبي، هالة فاخر، إنعام سالوسة، وغيرهم.

محمد الشرقاوي

ميلاد محمد الشرقاوي

ولد الفنان الراحل محمد الشرقاوي في السادس عشر من يناير عام 1954، اسمه الحقيقي هو محمد إسماعيل رشوان، وكان الراحل قد اكتسب اسمه الذي اشتهر به من المخرج الكبير جلال الشرقاوي، الذي قدمه في الكثير من الأعمال المسرحية، كنوع من رد الجميل للمخرج الكبير.

أعماله الفنية

اشترك الفنان الراحل محمد الشرقاوي في الكثير من الأعمال المتميزة طوال حياته الفنية، وكان أشهر أدواره مع الزعيم عادل إمام في فيلم الأفوكاتو، والذي من خلاله نال شهرة واسعة، كما أنه شارك الفنان الكبير يحيي الفخراني في مسرحيته راقصة قطاع عام، بالإضافة إلى عدد من المسرحيات التي لم يتم تسجيلها فيما بعد.

موهبة الرسم

في حوار نادر للفنان الراحل، أكد أنه من عشاق الرسم، لدرجة أن أصدقاءه في مرحلة الدراسة كانوا يطلبون منه الرسم مقابل أخذ وجباتهم وسندوتشات المدرسة، وعلق ضاحكاً أن هذا هو أحد أسباب زيادة وزنه.

موهبة الشعر

أثناء دراسته الإبتدائية، أكتشف الإخصائي المدرسي حينها موهبة الفنان الراحل في كتابة الأشعار، بالإضافة إلى هواية التمثيل المسرحي، ومن هنا بدأ في الاشتراك في مسرحيات المدرسة.

محمد الشرقاوي
محمد الشرقاوي

خلاف مع الزعيم عادل إمام

من خلال فيلم الأفوكاتو، نجح الفنان الراحل في اثبات نفسه من خلال هذا الدور، وبسبب هذا النجاح، كان من المقرر أن يخوض تجربة أخرى مع الزعيم عادل إمام، وأثناء تصوير إحدى مشاهد الفيلم الجديد، قام الزعيم بتوبيخه أمام العاملين في الستوديو، وهو الأمر الذي لم يتحمله الراحل محمد الشرقاوي، وترك التصوير حينها مرداداً كرامتى فوق كل شئ.

محمد الشرقاوي
محمد الشرقاوي

وفاة محمد الشرقاوي

توفي الفنان الراحل محمد الشرقاوي، بعد رحلة طويلة مع المرض، ومشوار حافل بالعديد من الأعمال الخالدة التي لا زالت تعرض حتى يومنا هذا، وكان الراحل قد سقط متوفياً اثر سكتة قلبية مفاجأة داخل شقته أنهت حياته على الفور في السادس من مايو عام 1996، عن عمر يناهز الـ 42 عاماً.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.