يوسف زيدان مع عمرو أديب يخطئ في تلاوة القرآن وينكر رحلة الاسراء والمعراج ويثبت أن القدس عبرانية وملك لليهود

قدم الاعلامى عمرو أديب حلقة مثيرة من برنامجه القاهرة اليوم مع الأديب يوسف زيدان، والذي تطأول أثناء حواره على العديد من المفاهيم الثابتة لدى المسلمين كان أبرزها انكاره لوجود كلمة القدس، ومعنى المعراج وتشكيكه في وجود المسجد الأقصى في مكانه الحالى.

يوسف زيدان مع عمرو أديب يخطئ في تلاوة القرآن وينكر رحلة الاسراء والمعراج ويثبت أن القدس عبرانية وملك لليهود 1 30/11/2015 - 8:29 ص

حيث أكد الأديب يوسف زيدان فكرة أن القدس كلمة عبرية وليست من المسيحية في شئ، حيث كانت في المسيحية تسمى اليا، حيث كانت قديما تسمى اليانوس حتى عندما تسلمها الخليفة عمر بن الخطاب وسلم حكمها للمسلمين كانت تسمى مدينة اليا، ولا وجود للقدس نهائياً.

و هنا يوجه الأديب يوسف زيدان سؤالا خبيثا، حيث ادعى أن لا وجد للمعراج ولا يعرف من أين أتى، ولكن أخذ المسلمين كلمة القدس من اليهود وبذلك فكيف يأخذ المسلمين الاسم من اليهود، والمدينة أيضا، واكمل سؤاله الخبيث على لسان اليهود قائلا: انتم عاوزين منننا ايه؟.

و بعد أن يخطئ الأديب يوسف زيدان في تلاوة القرآن الكريم، يقلل من أهمية الصراع الدائر في فلسطين وأنه وهمى لا وجود له.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of
    غير معروف يقول

    مدينة القدس وبيت المقدس محل الاسراء والمعراج وهى عبارة 47 فدان تقريبا وبها حجر داوود وحجر ابراهيم عليهما السلام كانا يتعبدا فيهما وهى عبارة عن قبو من الحجر وهما ما يطلق عليه قدس الاقداس وهى المكان الذى بارك الله حوله اما المسجد زو القبه بناه احد الخلفاء الامويون بجوار قدس الاقداس ارجوان اكون على صواب وبيت المقدس هو المكان الزى يجمع حجر ابراهيم وداوود فى قبو يعرفه سكان المدينه وعلاقة اليهو بالمكان انهم كانو من قبائل يرعون الابل و الماشيف فى المنطقه بين شمال الاردن وجنوب لبنان وفلسطين حتى عهد احتلال الفرس للقدس واسرهم ورحلو الى بلاد فارس ثم عادو قبل الميلا بما يقرب من 500 سنه تقريبا ثم احتلت المدينه من قبل الرومان قبل الميلاد 70 سنه تقريبا ووزعو اليهود على كل بلاد الدنياءءء والله اعلم