من هو الشاب صاحب جواز السفر المصري في هجمات باريس؟

صرح صالح فرهود رئيس الجالية المصرية في فرنسا، مفصحا عن تفاصيل حول جواز السفر المصري الذي تم العثور عليه في أحد مواقع الهجوم الإرهابي الذي قام به التنظيم الداعشي في العاصمة الفرنسية باريس.

من هو الشاب صاحب جواز السفر المصري في هجمات باريس؟ 1 16/11/2015 - 12:57 م

وليد عبدالرازق صلاح الدين يوسف،  هو الشاب المصري الذي سافر إلى فرنسا برفقة والدته وشقيقه الذي من المقرر أن يجري عملية جراحية خطرة اليوم الأثنين، واستغل فرصة وجوده في فرنسا ليحضر المباراة التي أقيمت بين المنتخب الفرنسي والمنتخب الألماني، إلا أنه على ما يبدو قد أصيب في الهجمات الإرهابية، وهو وجدت السلطات الفرنسية المحققة جواز سفره المصري في موقع الحادث.

وليد تم العثور عليه ولكن حالته الصحية كانت صعبة للغاية، حيث تم إجراء ثلاثة عمليات جراحية، وهو يرقد في العناية المركزة الآن في الوقت الحالي في مستشفى بيجون بلكيشي.

أسرة وليد التي في حالة صعبة بسبب ما حدث لابنهم، تقول والدته أنها طلبت منه البقاء معها وعدم تركها إلا أنه أقنعها في النهاية بالذهاب لرؤية المباراة، حيث أنه بعد أن جاءوا لمعالجة الابن الأكبر، أصيب الابن الآخر بإصابات خطرة، ليس هذا فحسب بل أنه قد يواجه تهمة الضلوع في القيام بالعمليات الإرهابية في باريس. إلا أن المدعي العام الفرنسي برأه من تلك التهمة.

والدة وليد تحكي لرئيس الجالية المصرية بأن ابنها ذهب إلى المباراة متأخرا، وعقب صعوده إلى المدرجات حدث الإنفجار الذي تناثرت أجزاءه في جسد ابنها مما أصابه بإصابات خطيرة، ونتيجة ذلك فقد جواز سفره المصري وهو يقطن في العناية المركزة الآن ممنوعا عنه الزيارة بسبب حالته الصحية المتأخرة.

سيارات الإسعاف نقلت الشاب المصري إلى المستشفى لتلقي العلاج دون الكشف عن هويته أو جنسيته خصوصا وأنه قد فقدها، فقد كان الهدف الأهم لدى الإسعاف هو إنقاذ إنسان، إلا أن الوالدة تقول بأن السلطات الأمينة عقب عثورها على جواز السفر المصري الخاص به وآخر سوري واجه تهمة التورط في الحادث الإرهابي، إلا أن المدعي العام الفرنسي في نهاية الأمر أوضح الحقيقة.

وليد عبدالرازق صلاح الدين يوسف، هو شاب سكندري ولد في 1988ـ وتخرج من الأكاديمية البحرية، وقد تدخل السفير المصري في فرنسا لشرح حقيقة الشخص للمسئولين الذين استجابوا لمناشدته بالفعل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.