في عيد ميلادها ال 100، كيف استطاعت جاين جاكوبز تغيير اسلوب ونمط بناء وتعمير المدن والمنشأت

جاين جاكوبز اليوم هي الكلمة الأولى عل محرك بحث جوجل، حيث يحتفل محرك بحث جوجل اليوم الأربعاء الموافق 4/5/2016 بالكاتبة والمهندسة المعمارية الأمريكية جاين جاكوبز Jane Jacobs تلك المرأة التي أشتهرت بنضالها الفكري والسياسي والتي لطالما ما أعطت للمجتمع الكثير والكثير واستطاعت بفكرها أن تغير أنماط عديدة للحياة وأسلوب المعيشة حتى أسلوب الفكر والثقافة.

جاين جاكوبز ، المرأة التي حققت إعجازا في مجال التخطيط العمراني وجوجل يحتفل بها اليوم

خلال مسيرتها العلمية، ألفت الكاتبة الأمريكية جاين جاكوبز العديد من الكتب والمؤلفات، كان أشهرها كتاب “موت وحياة المدن الأمريكية”، ذلك الكتاب الذي كان له الأثر الكبير في تغيير مفهوم المعمار والإنشاءات السكنية داخل الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أثرت الأفكار والنظريات الواردة  داخل هذا الكتاب في إدخال العديد من المفاهيم الحديثة أنذاك في عالم التخطيط المعماري، حيث أعتبر المهندسون المعماريون أنذاك الكتاب واحدا من أكثر الكتب في العصر الحديث تأثيرا على العمارة والتخطيط وخاصة في المدن والبنايات داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

أنعكست الأفكار التي أدخلتها جاين جاكوبز في كتابها “موت وحياة المدن الأمريكية” على التجديد الحضري داخل الولايات المتحدة الأمريكية، ولاحظ العالم تغييرا جذريا في أنماط المعمار الأمريكي بعد رواج هذا الكتاب في أولايات المتحدة بشكل ملحوظ، وبدأت المؤسسات المعمارية الكبري ومهندسوا المعمار والديكور في تطبيق الأفكار التي أهداها لهم ذلك الكتاب ليكتب بذلك عصر جديد من التجديد الحضري والمعمار الغير مشهود له من قبل.

لم تشتهر جاين بعطائها في مجال العمران والحضارة فقط، فقد كانت تشتهر أيضا بنضالها السياسي والإجتماعي، فكانت تكدس بداية سنوات شبابها للدفاع عن  مقاطعة West Greenwich Village، ذلك المكان الذي تربت وعاشت فيه أوائل سنوات عمرها. كما أشتهرت جاين جاكوبز بموقفها المعارض لحرب فيتنام التي استنذفت دماء مواطنين أبرياء، وكانت ترى أن الحرب هذه تكلف الشعب الأمريكي الكثير والكثير من التضحيات وتستنزف الطاقات البشرية.

وفي سياق أهتمامها بمجال التخطيط العمراني، تزوجت جاين جاكوبز من مهندس معماري أيضا، ربما كان هذا هو السبب الأكبر الذي جعلها تحافظ على شغفها وحبها لذلك المجال وتبدع فيه وتقدم فيه الكثير والكثير من الإسهامات والأفكار التي لطالما ما أثرت في العالم المحيط من حولنا وغيرت طريقة التفكير في مجال العمران والإنشاءات المدنية، وأكملت الكاتبة الأمريكية بقية حياتها في كندا وذلك حيث أنتقلت مع زوجها المهندس المعماري في بداية التسعينيات إلى كندا لتكمل باقي حياتها وتلقى نحبها هناك لتترك لنا جاين جاكوبز إسهامات يبقى العالم حتى يومنا هذا يعترف بها ويستفيد منها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.