النرويج تكشف عن جنسية منفذ هجمات ليلة أمس بالقوس والأسهم

أثار مقتل عدة أشخاص أمس على يد رجل مسلح في النرويج الجدل حول العديد من الأشياء التي تخص الحادثة، فبالنسبة للنرويج تعد حوادث القتل والهجمات الإرهابية موضع اثارة للدجل في الصحافة ووسائل التواصل الاجتماعي وكذلك بين عامة الناس، وبعد الحادث الذي شهدته النرويج أمس تساءل الكثير من الناس حول أصل منفذ الهجوم ودوافعه التي أدت به للقيام بذلك الأمر.

النرويج تكشف عن جنسية منفذ هجمات ليلة أمس بالقوس والأسهم 2 14/10/2021 - 10:54 م

وكان أحد المسلحين قد أثار الجدل أمس بشكل كبير بعد قيامه بتنفيذ هجوم بالقوس والسهام في إحدى البلدات النرويجية، وعلى الرغم من أن الكثير من الناس شككوا في دوافع الحادث إلا أن العديد من الناس ربطوا الأمر بالأحداث السياسية التي تشهدها النرويج حالياً والتي تتجسد في تنحي رئيسة الوزراء الجالية عن منصبها لصالح مرشح حزب العمال النرويجي، وتدخل البلاد مرحلة جديدة يتزعم فيها حزب العمال الذي ينتمي الى وسط اليسار الحكم بعد فترة طويلة حكم فيها حزب المحافظين ذو التوجهات اليمينية البلاد برئاسة السيدة إرنا زولبرغ رئيسة الوزراء، وستتنازل سولبرغ رسمياً عن منصب رئيس الوزراء ليوناس غار ستوره مرشح حزب العمال الفائز مؤخراً بالانتخابات.

النرويج تكشف عن جنسية منفذ هجمات ليلة أمس بالقوس والأسهم 1 14/10/2021 - 10:54 م

وكشفت وسائل اعلام نرويجة عن جنسية منفذ الهجمات الإرهابية أمس والتي اسفرت عن مقتل 5 أشخاص في مدينة درامن، وقالت وسائل الإعلام بأن منفذ الجريمة دنماركي الجنسية ولم يتم الكشف عن دوافعه بعد، وبسبب جنسيته غض مستخدمو التواصل الاجتماعي البصر حول علاقة الأمر بتنحي ارنا زولبرغ من منصة رئيس الوزراء، ولم تكشف الشرطة أي تفاصيل حول الأمر غير أن منذ الهجوم من الدنمارك كما أنه قد تمكن من حصد أرواح 5 أشخاص أمس وجرح بعض الأشخاص بأسهمه التي أطلقها مستخدماً قوساً “نشاب” آلي، وتحفظت الشرطة على أدوات الجريمة وطوقت مكان الحادث بعد نقل المصابين للمستشفى.

يذكر أن ما حدث أمس لم يكن الأول من نوعه في النرويج، ففي عام 2011 قام اليميني المتطرف أندرس بهرنغ بريفيك بأكبر هجوم دموي حدث في النرويج وتسبب في مقتل 77 شخصاً من المدنيين.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.