رسائل وبطاقات التهاني بالعام الهجري الجديد 1438

ودع العالم الإسلامي العام الهجري 1437، ويستقبل العام الهجري الجديد 1438، كل عام والامة العربية والاسلامية بالف خير.

العام الهجري الجديد

وعن سبب احتفال المسلمون بهذه المناسبة هو أن العرب في الجاهلية لم يكن لهم تقويم يؤرخون به أحداثهم، بل أرخوا لمناسباتهم بعام الفيل، باعتباره الحدث الأكبر في حياتهم عندما أغار عليهم ابرهة الاشرم الحبشي راكبا فيل ضخم ليرهب به العرب راغبا في هدم الكعبة، على أن ينشئ في بلده الحبشة كعبة من الذهب يقصدها الحجاج بديلا عن الكعبة الشريفة في مكة.

وحدثت الحادثة المشهورة حيث انزل الله على أشرمة وجيشه طيرا تنقر جباههم وعيونهم، والقى عليهم حصى صغيرة فتكت بهم فاندحروا خاسرين.

وبعد نزول الوحي على محمد ” عليه أفضل الصلاة والسلام”، واستتباب الأمر للمسلمين واستقرار الرسالة وانتشارها، قرر المسلمون أن يختاروا لدولتهم الجديدة تقويم جديد، واختاروا أهم حادثة في تاريخ النبوة كان لها الأثر الأكبر في مسيرة الرسالة، فكانت واقعة الهجرة، هجرة الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام من مكة إلى المدينة بصحبة صديقه “ابو بكر الصديق” هي الحدث الأكبر والذي كان له أثر واضح على نجاح مسيرة الرسالة، وعليه تم اختياره ليكون هو التقويم الجديد للدولة الإسلامية.

وفي ذكرى العام الهجري الجديد 1438 نستحضر سيرة الرسول عليه السلام ونستخلص منها المزايا والعبر ليكون لنا قدوة في الصبر على المكاره وتحمل الصعاب في سبيل إعلاء كلمة الله في الأرض وتوصيل الرسالة التي حمل بها من أجل خير البشرية جمعاء

تبادل التهاني بين الأهل والأصدقاء في هذه المناسبة

اعتاد الناس تبادل عبارات التهنئة في هذه المناسبة بطرق عدة سواء عن طريق الهواتف الذكية بما توفره لمستخدميها من أساليب متنوعة ومبتكرة سواء الرسائل النصية أو المصورة المصحوبة بأيات من القرآن الكريم، والأدعية المختلفة، كما تفننت وسائل التواصل الاجتماعي في تجديد وتحديث ما لديها من رسائل جميلة مزدانة بالورود والزهور والبالونات والتي تحمل أجمل كلمات التهنئة.

وإلى متابعينا الأعزاء مجموعة مختارة من هذه الرسائل ليتبادلوها في مناسبة العام- الهجري الجديد-1438

10

9

8

11

2

3

4


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.