بعد ترشحه رسمياً.. “حسني” الفريق عنان ليس بالمرشح السهل ولا تراجع أو استسلام ولن يحدث ما حدث في 2014

في ساعات مبكرة من صباح اليوم السبت أعلن الفريق سامي عنان وبشكل رسمي عن ترشحه للانتخابات الرئاسية 2018 بشكل رسمي، وذلك في بيان له، تحدث فيه عن عدة نقاط بشكل سريع ودون تفصيل، وكان أهم هذه النقاط هي ما وصفه بالحالة السيئة والظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، بل إنه ألمح إلى مشكلة سد النهضة ومشاكل أخرى حين قال أن السياسات الحالية أضعفت من قدرة الدولة على مواجهة بعض الملفات التي تتعلف بالأرض والمياه.

بعد ترشحه رسمياً.. "حسني" الفريق عنان ليس بالمرشح السهل ولا تراجع أو استسلام ولن يحدث ما حدث في 2014 1 20/1/2018 - 3:51 م

وتحدث أيضاً الفريق سامي عنان رئيس أركان الجيش المصري الأسبق، عن ضروة إشراك المجتمع المدني بجوار المؤسسة العسكرية في بعض الملفات، وأعلن عن تعيينه لفريق مدنى وضع نواته هو بتعيين المستشار هشام جنينة نائباً له لحقوق الإنسان وتنفيذ الدستور والقانون، كما أعلن عن تعيين الدكتور بجامعة القاهرة حازم حسني نائباً ثانياً له ومتحدثاً رسمياً باسمه.

واليوم وفي أول تصريحات رسمية لحسني المتحدث الرسمي باسم الفريق سامي عنان، قال أن قرار الترشح نهائي ولا رجعة فيه ولا استسلام، مؤكداً على أن عنان ليس بالمرشح السهل، مضيفاً أن الحملة لا تواجه أي مشكلات تتعلق بالتوكيلات، وأكد وللمرة الثانية وخلال تصريحات له لموقع مصراوي، أن الصالح العام للبلاد يحتم على عنان الاستمرار وعدم تراجعه كما حدث في انتخابات 2014، مشيراً إلى أن بيانه الذي أصدره بالأمس يضع الملامح العامه على برنامجه الانتخابي والطريق المدني الذي سيسير عليه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.