وصية اللاعب أبو تريكة لأشقائه بعدم دفن والده إلا بعد إلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه

فارق الحياة صباح  اليوم والد لاعب كرة القدم الشهير محمد أبو تريكة بعد معاناة كبيرة مع المرض، حيث قد قام مؤخراً بإجراء عملية قلب مفتوح بمستشفى المعلمين مع غياب ولده محمد أبو تريكة والمتواجد بدولىة قطر بعد نشر إسمه على قوائم الإرهابيين، وتشيع جنازة الراحل أبو محمد أبو تريكة من مسجد أبو سنة في ناهيا مساء اليوم.

وصية محمد أبو تريكة لأشقاؤه قبل دفن والده

وقد أعلن محمد أبو تريكة أنه سيغادر الدوحة قادماً إلى القاهرة، وطالب اللاعب أبو تريكة من أشقائه وصية وهي عدم دفن والده إلا بعد وصوله إلى القاهرة وإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه، وقد نفي شقيق أبو تريكة حسين وفاة والده في بادئ الأمر خوفاً من إلقاء القبض على شقيقة المتواجد في قطر عند عودته إلى مصر بعد قرار محكمة الجنايات بوضع إسمه ضمن قائمة الجماعات الإرهابية.

وقد نشرنجم نادي الأهلي أبو تريكة على صفحتة الشخصية على تويتر ناعياً والده بكلمات مؤثرة وقال فيها: “تعلمت منه الكثير، فقدت قدوتي في الكفاح والعمل، رحم الله والدي “، ولقد أخبر محمد أبو تريكة بعودته إلى القاهرة على طائرة 12,5 بعد منتصف الليل لتقبل عزاء والده، وليري والده قبل أن يواري الثرا جسده ولكن بذل أشقائة محاولات في إقناعه بعدم الحضورخوفاً من تعرضه لأي سوء، وعلى إثر ذلك نشرمحمد الكواليني معلق رياضي” تم إقناع محمد أبوتريكة بعدم نزول القاهرة وسوف يذهب إلى السعودية لآداء عمره لوالده، وسنري في الساعات القليلة القادمة ماإذا سيرجع أبو تريكة لمصر أم سيتوجه للسعودية لأداء العمرة لوالده..


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    الأول ربنا يرحمه طبعا بس ايه الحدث المهم اوى اوى فى وفاته يعني راجل كبير وميت في بيته وسط ولاده وعلى سريره زيه زى كل الناس يعني لا مات محروق ولا رقبته مفصوله عن جسمه وعلى متهجر وسايب بيته ومطرود منه زي المسيحين بتوع العريش مثلا ولا ده علشان ابوه الإخواني