علاء عابد: الإرهابيون في جبل الحلال ينتمون لمخابرات دول أجنبية

ذكر النائب علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب أثناء اجتماع اللجنة اليوم الأحد لمناقشة الأوضاع في سيناء أن استهداف الأقباط في سيناء جاء بعد نجاح قوات الجيش والشرطة في قتل أحد قادة الإرهابيين، وأن استهدافهم للأقباط يأتي ردا على عمليات الهجوم الكبرى التي تمت على جبل الحلال وقتل عدد كبير من الإرهابيين والاستيلاء على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر

علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان

الجماعات الإرهابية تتمركز في منطقة قريبة من الآنفاق في غزة

أضاف عابد أن صعوبة التعامل مع الإرهابيين تتلخص في تمركزهم في مساحة كيلو متر مربع في منطقة قريبة من الآنفاق مع غزة، وأنه بعد القيام بالعملية الكبرى في جبل الحلال، تم فحص الجثث والمتعلقات الشخصية للقتلى وتم اكتشاف أن بعضهم ينتمي إلى مخابرات دول مجاورة دون الإفصاح عن ماهية هذه الدول،  وكان بحوزتهم ملايين الدولارات وأجهزة اتصال حديثة. كما أضاف أن استهداف الأقباط يهدف إضافة إلى زعزعة الأمن الداخلي فهو يهدف أيضاً إلى إحداث فتنة طائفية في البلاد إلا أن وعي الشعب فوت عليهم هذه الفرصة.

علاء عابد يطالب بزيارة وفد من مجلس النواب للمهجرين الأقباط بالإسماعيلية

طالب علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب بتشكيل وفد من أعضاء المجلس لزيارة المهجرين بالإسماعيلية وتقديم واجب العزاء لهم في ذويهم الذين قتلوا على يد الإرهابيين وتفقد أحوالهم والاطمئنان على توفير كافة احتياجاتهم.

وكانت عملية تهجير الأقباط من العريش قد بدأت بشكل فردي منذ عدة أيام بعد استهداف الإرهابيين لأسر بأكملها وقتلهم حيث بدأت الكنائس والأديرة في استقبالهم، ثم تدخلت الدولة بشكل رسمي لتهجيرهم إلى الإسماعيلية مع توفير مساكن إيواء لهم من مساكن المحافظة وتوفير كافة احتياجاتهم.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.