السيسي لن يقابل الملك سلمان بن عبد العزيز في أبو ظبي ولا وساطة إماراتية

تطور جديد في ملف العلاقات المصرية السعودية بعد توترها بسبب تصويت مصر في مجلس الأمن، حيث أن الرئيس السيسي لن يقابل الملك سلمان بن عبد العزيز في أبو ظبي رغم تواجده في الإمارات مع حضور الملك سلمان غدا، فالرئيس السيسي سوف يغادر صباح غداً الأراضي الإماراتية قبل أن يحضر الملك سلمان، وذلك في عدم وجود وساطة إماراتية بين البلدين طبقا لمصادر مصرية مطلعة.

تطور جديد في العلاقات المصرية السعودية

لا وساطة إماراتية في ملف العلاقات المصرية السعودية

 نفت المصادر المطلعة وجود أية وساطة إماراتية في ملف العلاقات المصرية السعودية، حيث أوضحت أن زيارة الرئيس السيسي إلي الإمارات جاءت من أجل تعميق العلاقات المصرية الإماراتية، بالإضافة إلي التنسيق المشترك في مجموعة من الملفات بين البلدين.

كما تأتي الزيارة من أجل تقديم التهنئة إلي قيادة وشعب دولة الإمارات بمناسبة العيد الوطني الخامس والأربعين، وكانت العلاقات المصرية السعودية قد شهدت توترا كبيرا منذ تصويت مصر لمصلحة المشروع الروسي بشأن سوريا في مجلس الأمن في التاسع من أكتوبر /تشرين الأول الماضي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.