وزير العدل المستشار أحمد الزند يصدر قرار خطير ضد المعلمين والطلاب وأولياء الأمور

أعلنت وزارة التربية والتعليم أكثرة من مرة على لسان وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني بأنه الوزارة تعمل على محاربة ظاهرة الدروس الخصوصية لأنها تثقل عاهل الأسرة المصرية وخصوصاً أن الدروس الخصوصية لم تعد قاصرة على مرحلة بعينها فأصبحت الدروس الخصوصية الآن يحصل عليها التلاميذ والطلاب في شتي المراحل التعليمية وبتشجيع من أولياء الأمور التي تقول وزارة التربية والتعليم أنها تحارب الدروس الخصوصية من أجل أولياء الأمور.

وزير العدل المستشار أحمد الزند يصدر قرار خطير ضد المعلمين والطلاب وأولياء الأمور 1 31/12/2015 - 1:54 ص

وعندما أتخذت الوزارة خطوات جدية في محاربة ظاهرة الدروس الخصوصية وأرسل وزير التربية والتعليم كتاباً دورياً لجميع المحافظين بضرورة إغلاق مراكز الدروس الخصوصية في جميع المراكز والمدن التابعة للمحافظات وعندما بدأ المحافظين في إغلاق هذه المراكز حدثت مظاهرات عارمة من جانب الطلاب والسادة أولياء الأمور من أجل إعادة فتح مراكز الدروس الخصوصية مرة أخري وهو ما حدث بالفعل وبقرار من أجهزة سيادية في الدولة.

واليوم يصدر وزير العدل المستشار أحمد الزند قرار بمنح الضبطية القضائية لعدد 58 شخصية من العاملين بديوان عام وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ومديري الشئون القانونية في المديريات التعليمية في كل المحافظات على مستوى الجمهورية وذلك بناء على الكتاب الدوري من وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني لوزير العدل المستشار أحمد الزند.

وقد حمل القرار الذي أصدره وزير العدل المستشار أحمد الزند وتم نشره في الجريدة الرسمية يوم الأربعاء 30 ديسمبر 2015 الرقم 9643 لسنة 2015، والذي بمقتضاه ومع بداية الدراسة بالترم الثاني سيقوم الأعضاء الممنوحين بالضبطية القضائية بالمرور على المراكز التعليمية التي تمارس نشاط الدروس الخصوصية بإغلاقها وبمقتضى القانون الذي منح لهم الضبطية القضائية.

الضبطية القضائية للمعلمين الضبطية القضائية للمعلمين1الضبطية القضائية للمعلمين2  الضبطية القضائية للمعلمين 3