قائد المخابرات الامريكية يحذر: سيعاقبنا التاريخ بعد اطاحتنا بصدام حسين ومعمر القذافى

اعتراف خطير من الفريق الامريكي مايكل فلين، وهو القائد الذي كان مسئولا عن العمليات الاستخباراتية خلال الحرب على العراق، اعترف بأن غزو العراق كان  أكبر خطأ قامت به الولايات المتحدة الأمريكية، وان هذا ما سيتسبب في أشد العقاب على الولايات المتحدة الأمريكية.

قائد المخابرات الامريكية يحذر: سيعاقبنا التاريخ بعد اطاحتنا بصدام حسين ومعمر القذافى 1 30/11/2015 - 6:08 م

و حمل الجنرال الأمريكي مايكل فلين أمريكا المسئولية كاملة عن ظهور جماعة داعش الارهابية، وانه لولا غزو  أمريكا لدولة العراق ما  أصبح لهذه الجماعة أي وجود.

كما أضاف الجنرال أنه مهما كان صدام حسين ديكتاتورا، فان القضاء عليه ووضع نهاية لحكمه كان غير صحيح بالمرة، وشمل أيضا بحديثه ما حدث في ليبيا مع العقيد معمر القذافي  ، حيث أصبحت ليبيا دولة فاشلة من بعد معمر القذافي.

و يقرر الجنرال أن التاريخ وحده من سيحاسبهم على فعلتهم، وان التاريخ  لن ينساها لهم ولن يتساهل معهم، حيث كان هدف أمريكا ازالة صدام و القذافي لظنها أن من يأتى بعدهما سوف يكون  أقل قوة وأضعف، ولكن للاسف ساد  الضعف وانتشرت جماعات الارهاب.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.