حيوان الورل النيللي يثير الذعر بين المواطنين ووزارة البيئة توضح حقيقته

إنتشرت في الساعات القليلة الماضية أخبار أرعبت الكثير من المواطنين المصريين بصورة كبيرة من حيوان يعيش في نهر النيل وإنتشر في الفترة الأخيرة كثيرا جداً بصورة ملفته للأنظار في الترع والمصارف وعلى ضفاف نهر النيل بصورة كبيرة. وقد أدى إنتشاره بصورة كبيرة على ضفاف نهر النيل إلى المزيد من القلق والرعب لدى الكثير من المواطنين وخاصة الذين يعيشون بالقرب من النيل حيث لفت الآنظار بإنتشاره الكبير مثيرا العديد من الصعوبات والخوف لدى المواطنين خشية إصابتهم بأى مرض أو العدوى أو اى شىء خطير جراء إنتشار هذا الحيوان المجهور الذي يعد من ضمن أنواع الزواحف.

وقد أكدت وزارة البيئة في بيان لها اليوم أن هذا الحيوان هو حيوان الورد النيللي يعد من زواحف الدم البارد ويسمى Nile Monitor وهو أكبر الحرشفيات الزاحفة من فصيلة الورليات يعيش على ضفاف النيل في مصر والسودان ولكن لا يمكنه التواجد في الصحراء في القارة الإفريقية ويسمى الورل النيللي لأنه قد يعيش في الماء أو على اليابسة.

وقد أكدت وزارة البيئة في بيانها الرسمى اليوم أنه لا داعى للقلق من حيوان الورل النيللي لأنه حيوان غير مفترس على خلاف الزواحف الأخرى المفترسة ولكنه يندرج تحت قرار الوزارة السابق بحظر صيده أو الإتجار الغير مقنن فيه.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.