اغرب ما حدث مع فتيات دخلن الي المسجد وهن عاريات متبرجات لاهانة المسلمين

هي قصة اغرب من الخيال لكنها حقيقية وحدثت بالفعل في الولايات المتحدة الامريكية، فكما اغتاد الغرب أن يتعامل مع المسلمين باستهانة وعدم احترام، فهؤلاء الفتيات أيضاً تعاملوا بهذا المنطق مع مسجد المسلمين والذي هو مكان المسلمين المقدس للقاء ربه واداء عباداته، وله عند كل مسلم قدسية خاصة وهيبة واحترام ولا يسمح لاحد أن يتطأول عليه.

اغرب ما حدث مع فتيات دخلن الي المسجد وهن عاريات متبرجات لاهانة المسلمين 1 31/7/2015 - 2:26 ص

فلقد صممت هؤلاء الفتيات على دخول المسجد بملابسهن التي لا تناسب طبيعة المكان المقدس ودخلوا الي المسجد وهن متبرجات عاريات، فما كان من امام المسجد الا أن صرخ فيهن في محاوله لاخراجهن، ولكنهن رفضوا السمع لكلامه والامتثال لامره وطلبوا البقاء من اجل متابعة ما يحدث وكيف يؤدي المسلمين صلاتهم.

فما كان من احد الحضور الا أن طلب منهم الرجوع للخلف كي يستطيع المسلميبن الصلاة، وفي نفس الوقت كي يستطعن أن يتابعن ما يحدث بشكل أفضل، ولكن ما حدث كان غريبا حقا، فالفتيات اخذن ينصتن لما يحدث بكل اهتمام، بل انهن اخذن يسألن عن امور في الدين الاسلامي والشيخ يجيب عنها، حتى علا صوت احدى الفتيات بالشهادتين، لتنطق بعدها كل الفتيات بالشهادتين، ويسلمن الفتيات الذين دخلوا المسجد بغرض السخرية والاستهزاء، ليخرجن منه مسلمات موحدات بالله وينشئن أكبر مركز دعوة للدين الاسلامي، وتكون بدايتهن لحياة اسلامية مختلفة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. سليم بوقندوره يقول

    لله الحب…