قائمة سرية بأسماء أفراد ومنظمات يحظرها فيسبوك أغلبهم من المسلمين

نشر موقع “ذي انتيرسيبت”  تحقيقًا عن تسريب قائمة تشمل أفرادًا ومنظمات يحظرها موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”. مصنفًا إياهم بالخطيرة. وتحتوي هذه القائمة على أسماء الآلاف من الأشخاص والمجموعات التي حظرهم موقع فيسبوك تحت عنوان Dangerous Individuals and Organization (DIO).

قائمة سرية بأسماء أفراد ومنظمات يحظرها فيسبوك أغلبهم من المسلمين

تفاصيل أكثر عن القائمة المحظور كتابتها على فيسبوك

وتضم القائمة أكثر من 4 آلاف شخص ومنظمة حيث يتم حظرهم تحت مخالفة القوانين التي تحافظ على عدم نشر الكراهية أو الجريمة أو الإرهاب أو الحركات الإرهابية. وتشمل أيضًا أسماء وجماعات مدرجة على أنها إرهابية إلى حد كبير واقع عليها عقوبات من الولايات المتحدة الأمريكية. وبعض من هذه القائمة منظمات تاريخية، ومنظمات حالية. مذكورة في الصورة التالية.

قائمة محظورة من النشر على موقع فيس بوك
قائمة محظورة من النشر على موقع فيس بوك
قائمة من المحظورين على فيسبوك
قائمة من المحظورين على فيسبوك

مستويات العقوبات من فيسبوك لمن يتكلم عن هذه القوائم

تجدر الإشارة إلى أن فيسبوك وضع 3 مستويات من العقوبات في شهر يونيو 2021. كل مستوى من العقوبات الثلاثة تحدده المخالفة التي يخالفها المستخدم، وقد تصل العقوبة لحظر النشر بالكامل على فيسبوك. تجدر الإشارة إلى أن هناك نحو 500 منظمة يصنفها فيسبوك بأنها تحض على الكراهية، وما يزيد عن 250 منظمة تصنف على أنها عنصرية، وتخضع لعقوبات عدم القدرة على النشر على فيسبوك.

المستوى الثالث من العقوبات التي تفرضها فيسبوك مخصصة للمجموعات الغير عنيفة التي تستخدم خطاب الكراهية بانتظام. بالإضافة إلى تلك التي ربما تصبح عنيفة بعد فترة. والأشخاص الذين ينتهكون السياسات، وموجود ضمن هذه الفئة الأمريكي النازي الشهير ريتشارد سبنسر. ويسمح للمستخدمين بمناقشة أي شخص أو أي موضوع في المستوى الثالث عن الميليشيات الأمريكية اليمينية المعادية للحكومة إلى حد كبير.

لكن أكثر من 53 في المائة من الموجودين في القائمة يعتبرون إرهابيين. في حين أن 23 في المائة من بقية الفئات تعتبرها فيسبوك حركات اجتماعية عسكرية. وهناك 17 بالمائة جماعة تحض على الكراهية.

مركز برينان للعدالة: قوائم فيسبوك عنصرية ضد المسلمين

من جهتها قالت فايزة باتيل ، المديرة المشاركة لبرنامج الحرية والأمن القومي في مركز برينان للعدالة، أن القوائم تخلق نظامين متباينين​​، مع تطبيق أشد العقوبات على المناطق والمجتمعات ذات الأغلبية المسلمة. تشير الاختلافات في التكوين الديموغرافي بين المستويين 1 و 3 إلى أن فيسبوك مثل حكومة الولايات المتحدة  يعتبر المسلمين هم الأكثر خطورة.

وأضافت أن فيسبوك يصنف الجماعات الأمريكية الأخيرة الغير مسلمة بأنها جماعات تحض على الكراهية.

قيود فيسبوك تعود لعام 2021

يذكر أن قيود فيسبوك تعود لعام 2012 حينما بدأ الكونجرس الأمريكي، ومنظمة الأمم المتحدة تطلب من فيسبوك أجوبة حول تجنيد إرهابي محتمل عبر الانترنت من خلال فيسبوك.

جدير بالذكر أن منذ بداية 2021 هناك أكثر من 2.89 مليار مستخدم نشرط على منصة فيسبوك، أي أكثر من ثلث سكان العالم.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. محمد الحكيم يقول

    تحديث 1: بالتأكيد إدارة فيسبوك تعمل هذه القوائم حفاظًا منها على القواعد المجتمعية التي أقرتها في قوانينها الخاصة بها. وتلك القوانين الخاصة بموقع فيسبوك يتم تحديثها بصورة مستمرة من عام لآخر ويدخل فيها قوائم مختلفة من القوائم.