“كاف”: فيفا لا يحترم إفريقيا، ولا يعلم أن منافسات كأس الأمم الإفريقية موجودة حالياً

“هل الاتحاد الدولي وموظفيه لا يعلمون بأن كأس الأمم الأفريقية موجودة وأنه يتم لعبها في هذه الفترة” تلك كانت كلمات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم التي وجهها الأمين العام للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” إلى الاتحاد الدولي للّعبة “فيفا”، بعد قرار الأخير توجيه عقوبة الإيقاف للاعب السنغالي “بابي جاي” أثناء مشاركته مع منتخب بلاده في منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تستضيفها الكاميرون حتى فبراير القادم.

"كاف": فيفا لا يحترم إفريقيا، ولا يعلم أن منافسات كأس الأمم الإفريقية موجودة حالياً

الكاف يُعبر عن الدهشة والفزع من القرار

وفي خطاب رسمي شديد اللهجة عبّر الكونغولي “فيرون أوميا” الأمن العام للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” عن عدم الرضا بالخطوة التي قام بها الاتحاد الدولي لكرة القدم”فيفا” عندما قرر توقيع عقوبة ضد اللاعب السنغالي “بابي جاي” خلال منافسات كأس الأمم الإفريقية على خلفية قضية مستمرة في لجنة فض المنازعات بالفيفا منذ أكثر من عام.

بابي جاي
بابي جاي

وفي رسالته إلى السنغالية فاطمة سامورا الأمين العام للإتحاد الدولي لكرة القدم قال الأمين العام للاتحاد الأفريقي “نلاحظ بدهشة وفزع الإخطار، في خضم غمار منافسات كأس إفريقيا، من إيقاف الفيفا للاعب السنغالي بابي جاي الذي يشارك في مراحل متقدمة من البطولة”

مؤكداً أن اللاعب قد عَلِم بالقرار وهو في طريقه لمواجهة منتخب غينيا ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الثانية في كأس الأمم الإفريقية التي تضُم أيضاً منتخبات مالاوي وزيمبابوي.

توقيت غير مناسب تماماً

وأوضح مسؤول الكاف أن هذا الموقف لا يمثل تحدياً للقرار نفسه ولكنه يُعد احتجاجاً كاملاً على صدور ذلك القرار في توقيت غير مناسب تماماً في ظل المنافسات الأكبر التي تقيمها القارة الإفريقية، مؤكداً أنه “كان يجب على المختص الانتظار 3 أسابيع حتى نهاية منافسات كأس الأمم الأفريقية”.

وفي تساؤل يحمل الكثير من الإشارات، قال الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “هل الاتحاد الدولي وموظفيه لايعلمون بأن كأس الأمم الأفريقية موجودة وأنه يتم لعبها في هذه الفترة، هل كانوا سينشرون بهذه الطريقة دون انتظار تعليق مباراة ضد اللاعب كيليان مبابي مثلاً خلال مشاركته في بطولة اليورو بالكامل؟”.

كما حذّر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” من” أن إصدار هذا القرار وتوقيت إرساله يعطي تصوراً سيئاً لعلاقة جيدة بين الفيفا و الكاف، وأنه يمنح أولئك الذين يقولون إن فيفا لا يحترم إفريقيا مساحة أكبر.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.