تحول لون الثوم (فصوص أو مفروم) إلى اللون الاخضر أو الازرق

قد تلاحظ السيدات بعد فرم الثوم أو تخزينة في الثلاجة يتحول لونه إلى اللون الاخضر أو الازرق بعد فترة، فتتسأل هلى الثوم على هذه الحالة صالح للأكل ام انه اصبح فاسداً وغير صالح.

تحول لون الثوم (فصوص أو مفروم) إلى اللون الاخضر أو الازرق 1 18/3/2019 - 12:45 ص

أجاب عن هذا السؤال الدكتور أحمد صلاح موسى – الاستاذ بقسم علوم وتكنولوجيا الأغذية بكلية الزراعة جامعة اسيوط حيث قال :

تحول لون الثوم إلى اللون الأخضر أو الأزرق بعد التقشير أو الفرم وأثناء التخزين لفترة قصيرة في الثلاجة يحدث نتيجة تفاعلات إنزيمية وغير إنزيمية في وجود عنصر الكبريت ومركباته وبعض الأحماض الأمينية وكذلك في وجود بعض المعادن الاخرى مثل النحاس والتي قد يكون مصدرها الثوم نفسه أو ماء الصنبور المستخدم في الغسيل وكذلك بعض التوابل التي يتم خلطها مع الثوم المفروم أحيانا، مما ينتج عنه تكون مركبات وأملاح ذات لون أخضر أو أزرق مثل كبريتات النحاس وغيرها.

سرعة تغير اللون وشدته تعتمد على عدة عوامل أهما صنف الثوم ومدة تخزينه بعد الحصاد وتركيبه الكيميائي ونوع التربة التي تم زراعته فيها وتركيبها وغيرها من عوامل مثل درجة حرارة التخزين ومحتوي الثوم من الرطوبة.
==========

هل الثوم صالح للإستهلاك بعد تحول لونه إلى اللون الأخضر أو الأزرق أثناء التخزين؟

***************
تحول لون الثوم المفروم أو المقشر (فصوص) إلى اللون الأخضر أو الأزرق نتيجة التفاعلات الإنزيمية وغير الانزيمية بعد فترة قصيرة أثناء الحفظ في الثلاجة لا يؤثر على طعمه أو رائحته أو سلامته وهو صالح تمامًا لإستخدامه في إعداد الطعام. مع مراعاة أن تغير لون أو طعم الثوم المفروم وراحته لم تكن نتيجة نمو فطريات وبكتريا نتيجة التخزين خارج الثلاجة أو انقطاع تيار الكهرباء عن الثلاجة لفترة طويلة أو تخزين الثوم لفترات طويلة في الثلاجة العادية وليس في الفريزر وهذا يمكن ملاحظته بالعين ومن خلال حاسة الشم بالأنف.
===========

كيف يمكن التقليل من حدوث تغير لون الثوم المقشر أو المفروم أثناء التخزين؟

****************
يمكن التقليل من من حدوث التغير في اللون أو تأخيره قدر المستطاع عن طريق اتباع بعض الوسائل التالية:
– يجب تخزين ثمار الثوم الطازج أو الفصوص بعيدًا عن أشعة الشمس والتي قد تحفز إنتاج صبغات الكلوروفيل الخضراء في ثمار الثوم والتي تزيد من ظهور اللون الأخضر بعد الفرم.
– يفضل استخدام ماء نظيف في غسيل فصوص الثوم ومراعاة تجفيف فصوص الثوم جيدًا قبل فرمها لتفادي التلوث بالمعادن التي تسرع من تغير اللون مثل النحاس.
– يفضل إستخدام أواني استانلس أو خشب عند الفرم لتفادي تلوث الثوم بالمعادن التي تسرع من تغير اللون.
– يفضل استخدام ملح طعام خإلى من اليود وعدم خلط الثوم المفروم بتوابل أخرى.
– يمكن وضع فصوص الثوم بعد تقشيرها في قطعة من القماش الأبيض وغمره في الماء المغلى لمدة 10-20 ثانية لتثبيط نشاط الإنزيمات مع الحذر من التسخين الشديد والذي قد يؤثر على طعم الثوم.
– يفضل خلط الثوم بعد فرمه مباشرة مع قليل من زيت الطعام ثم تعبئته السريعة في عبوات البلاستيك أو الزجاج النظيفة والمفرغة من الهواء ثم وضعه في الثلاجة أو الفريزر بسرعة ودون تأخير. ويفضل أن تكون العبوة للإستخدام لمرة واحدة.