رغم خفض الجمارك لزيرو أرتفاع محتمل بأسعار السيارات الأوروبية

بالرغم من خفض الجمارك مع بداية العام المقبل إلا أن الخفض يشمل فئات محددة وهي السيارات ذات سعة محرك 2000 سي سي، وعلى قناة الحدث وفي سؤال لعضو مجلس رابطة تجار السيارات عن أسعار السيارات المحتملة، أجاب: إنه من المحتمل ارتفاع أسعار السيارات من الفئات المتوسطة ذات سعة محرك 1300 سي سي و1600 سي سي وذلك للعديد من الأسباب أهمها الشركات المصنعة الأوروبية والتي تفرض زيادة سنوية تتراوح بين 3 إلى 5% من أجل تغطية الزيادات في تكاليف الإنتاج والمزيا العمالية للعاملين بتلك الشركات.

رغم خفض الجمارك لزيرو أرتفاع محتمل بأسعار السيارات الأوربية

أسعار السيارات بعد خفض الجمارك

استطرد قائلاً أن السعر يحدد بعدة مقاييس وليس خفض الجمارك فقط بل يحدد بحسب سعر الدولار الجمركي وسعر الدولار في السوق المحلي وكما أوضحت الزيادة التي تفرضها الشركات المصنعة سنوياً، لذلك كل ما سبق هو ما يحدد سعر السيارة في السوق المحلي ومن المتوقع أن لا يتم تأثير خفض الجمارك على الفئات المتوسطة لان أسعارها منخفضة بالفعل وتأثير الزيادات هي للعوامل السابق ذكرها.

تنخفض السيارات نتيجة لسعر الدولار الجمركي وتثبيت سعر السيارة من المورد أي المصنع الأصلي للسيارة لذا لا يعتمد سعر السيارات في السوق المحلي على الجمارك فقط بل جميع العوامل السابق ذكرها، وعن أسعار السيارات المحلية فهي تقوم على تجميع السيارات في الداخل ولها طرق أخرى لحساب السعر للمستهلك في السوق المصري سيتم التطرق لها في مقالات قادمة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.