سعودي يعفو عن قاتل ابنه قبل تنفيذ حكم القصاص عليه

نشهد اليوم في مدينة أبها صباح الثلاثاء أعلى مراتب الرحمه وصورها، حيث شهدت المدينة موقفا مؤثرا في ساحة القصاص عندما أعلن والد قتيل العفو عن قاتل ابنه وقد جاء هذا العفو قبل لحظات فقط من تنفيذ حكم القصاص عليه وقطع رقبته بالسيف حدادا من قتل ابنه، رغم أن والد المقتول قد اعتذر مسبقا من امراء ومشايخ قد اجتمعو به ليتنازل عن القصاص لكنه أصر على تنفيذ حكم القصاص على الجاني.

أعلن تنازله عن قاتل ابنه

فقد انتظر الشيخ سعد بن عايض آل كدم والد القتيل الفراغ من قراءة بيان وزارة الداخلية، والاستعداد لتنفيذ حكم القصاص على الشاب سيف آل سالم خاطر، حتى يعلن تنازله عن حكم القصاص لوجه الله تعالي، لتتعالي التكبيرات والتهليلات وسط ساحة القصاص وارتفاع أصوات الدعوات لأهل القتيل مع ذكر كلمات شكر وثناء لهم على هذا الوقف الإنساني الكريم والذي ضرب لنا مثالا رائعا في الصفح والعفو،  ووسط فرحة أهل الشاب سيف آل خاطر المحكوم عليه بالقصاص.

بداية القضية قبل 6 سنوات

ولابد من ذكر أن القضية قد بدأت من 6 سنوات حاول خلالها أهل القاتل وعشيرته يحاولون الحصول على العفو والتنازل من أهل القتيل، وقد استعانوا بالأمراء والمشايخ وأهل الخير للسعي في طلب الصلح منهم والعفو عن حكم القصاص، وكان مصير كل هذة الجلسات والإجتماعات أنها بائت كلها بالفشل حيث كان والد القتيل مصرا على تنفيذ حكم القصاص بالقاتل.