أردوغان يرد على ولي العهد السعودي ويواجهه بطلب “محرج” بشأن قتل خاشقجي


رد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على تصريحات ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، التي تحمل فيها مسؤولية مقتل الصحفي السعودي المعارض، جمال خاشقجي، ووعد بمحاكمة المسؤولين أيا كانت مناصبهم في المملكة العربية السعودية.

ووصف أردوغان، المحاكمة التي تديرها اللسعودية للمشتبه بهم في قتل خاشقجي، بأنها تدار “خلف الأبواب المغلقة”، وأنها “بعيدة عن الشفافية”، وأن “المتهمين جرى اخلاء سبيلهم بشكل غير رسمي”.

وأضاف أردوغان في مقال منشور، اليوم الاثنين، بصحيفة “واشنطن بوست” الامريكية، ان “العدالة لن تتحقق إلا على يد محاكمة وطنية ودولية”، وأكد أن من مصلحة تركيا والإنسانية منع مثل هذه الجرائم في أي مكان بالعالم.

وتابع قائلًا:

“عقاب قتلة خاشقجي دين علينا لعائلته، فالقضية مثيرة للقلق بسبب بعد القضية الإنساني، واستغلال مبدأ الحصانة الدبلوماسية”.

وأشار أردوغان في ذات المقال، أنه لا يريد لصورة السعودية أن تتشوه بسلوكياتها، التي تتنافى مع ما ينتظره  المجتمع الدولي منها.

كان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قد قال في حوار لبرنامج “60 دقيقة”، على قناة CBS الأمريكية، إنه يتحمل المسؤولية كاملة عن مقتل خاشقجي باعتباره قائدا في المملكة العربية السعودية.

وأشار إلى أن المملكة تحاكم كل المتورطين في قتل خاشقجي أيا كانت مناصبهم، مشيرا إلى أن النائب العام السعودي والقضاء السعودي من يتولون تلك الأمور، مضيفا “تلك جهات مستقلة غير خاضعة لأي أهواء”.

وأعلنت المملكة العربية السعودية، إبان وقوع الحادث، أنها تجري تحقيقات في حادث مقتل الصحفي جمال خاشقجي في مقر القنصلية السعودية في إسطنبول، العام الماضي.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.