مجزرة جديدة يرتكبها الإحتلال بحق المشاركين في مسيرة العودة الكبرى

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد 55 شهيداً، وإصابة 2771 متظاهراً في مسيرة العودة الكبرى اليوم الإثنين.
ونشر المتحدث بإسم وزارة الصحة أشرف القدرة على صفحته في الفيسبوك إحصائية عن عدد الضحايا في قطاع غزة اليوم.
وذكر القدرة في بوسته أن 6 أطفال دون سن 18 استشهدوا اليوم منهم طفلة أنثى، كما واًصيب 208 طفلاً و78سيدة.
وأضاف القدرة أنه أصيب 40 متظاهراً بحالة حرجة جداً، فيما أصيب 76 أخرين بإصابات خطيرة، و945 إصابة بحالة متوسطة، و1351 إصابة بشكل طفيف.



وأردف أن 1204 إصابة بالرصاص الحي، و13 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و133 إصابة شظايا بالجسم، و837 إصابة بالغاز.
كما وذكر القدرة أن 79 إصابة بالرقبة والرأس، و161 إصابة في الأطراف العلوية، و62 إصابة في الظهر والصدر، و52 إصابة في البطن والحوض، و1055 إصابة في الأطراف السفلية، و837 إصابة استنشاق غاز، و164 إصابة في أماكن متعددة.
وأوضح القدرة أن الإحتلال استهدف المسعفين والصحفيين بشكل مباشر، حيث استشهد مسعف، وأصيب 8 أخرون بالرصاص الحي وإختناق بالغاز، كما وتضررت 5 سيارات إسعاف بشكل جزئي، فيما أصيب 12 صحفياً أثناء تغطية مسيرات العودة الكبرى اليوم.
وكانت الجماهير الفلسطينية في قطاع غزة قد خرجت بأعداد غفيرة باتجاه الحدود الفاصلة مع الإحتلال احتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وللمطالبة بحق العودة والرجوع إلى الأراضي المحتلة من الإحتلال الإسرائيلي، وفق قرار 194 التي أصدرته الأمم المتحدة.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد