أّولى الدول الاسلامية التي تعلن أن جيشها يستعد للتحرك لنصرة القدس

بعد القرار الامريكي الذي أعلن عنه دونالد ترامب في مؤتمر البيت الابيض منذ بضعة ايام، واعلأنه نقل السفارة الامريكية إلى القدس المحتلة، واعترافه رسمياً بأن القدس هي عاصمة اسرائيل، وحالة من الهياج والغضب سكنت داخل قلب كل عربي حر يدرك قيمة ومكانة القدس، أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

أول دولة اسلامية تعلن استعداد جيشها لنصرة الاقصى

ولقد سادت معظم عواصم الدول العربية احتجاجا خرج بها مواطنين بعض الشعوب العربية ليعبروا عن الغضب الشديد والرفض القاطع لقرار ترامب، كما قامت بعض الحكومات العربية بإعلانها استنكارا تام لهذا القرار ولم يكن الامر يخص الدول العربية فقط بل امتد لبعض دول الغرب ايضا.

أول دولة اسلامية تجهز جيشها استعدادا لنصرة الاقصى

اقوال وتصريحات غاضبة خرج بها شعوب وحكام على قرار ترامب واعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ولكن كان رد الفعل المختلف لوزير الدفاع الماليزي هشام الدين حسين، والذي صرح للبرلمان الماليزي، أن الجيش الماليزي مستعد بأن يحارب من اجل تحرير القدس واستعادتها، وانه على استعداد ليرسل القوات الماليزية إلى الاراضي المحتلة في فلسطين بشكل فوري.

اكد هشام الدين حسين وزير الدفاع الماليزي أن بلادة تترقب الاتفاقات الدبلوماسية بين قادة الدول العربية، وكيف ستتحرك حيال هذا الامر الذي يخص كل العرب، وينتظر لحظة اتخاذ القرار المناسب للتحرك الفوري لنصرة بيت المقدس، الذي يعد له مكانة كبيرة بداخل كل عربي وله تاريخه، الذي لطالما قامت جيوش بالمحاربة من اجله لما له من اهمية دينية في قلوب كل العرب.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.