أول رد رسمي لمصر على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل ووصف القرار بالـ “منفرد”

كما تابعنا سويا من خلال هذا المقال  فيديو لحظة اعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل رسمياً + أول تحرك دولي ضد قرار ترامب  إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن القدس هي العاصمة الجديدة لإسرائيل وإعلأنه عن نقل السفارة الأمريكي من تل أبيب إلى القدس في قرار أثار الرأي العام ورأى الكثيرين أنه قرار يهدم مساعي السلام نستعرض سويا الان أول رد رسمي لمصر على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل.

أول رد رسمي لمصر على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل ووصف القرار بالـ "منفرد" 1 6/12/2017 - 10:02 م

أقرأ أيضا:

عاجل نيويورك تايمز: ترامب يرجئ تنفيذ نقل سفارة أمريكا إلى القدس – تعرف على الأسباب والمدة

أول رد رسمي لمصر على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل

ومن خلال هذا المقال نستعرض سويا أول رد فعل ورد رسمي لمصر بعد إعلان ترامب هذا القرار المنفرد حسبما جاء في البيان الصادر عن وزارة الخارجية المصرية الذي جاء فيه مدى الغضب والقلق المصري من هذا القرار المنفرد والذي ترى مصر أنه لن يغير شئ في كون مدينة القدس العربية واقعة تحت الاحتلال وأن هذا القرار لن يغير من الشأن الواقع في المدينة. كما جاء في البيان المصري استناد القيادة المصرية ووزارة الخارجية وتمسكها بضرورة العودة لقرارات مجلس الأمن السابقة بشأن مدينة القدس وبشأن النطاقات الواقعة تحت الإحتلال الإسرائيلي قبل عام 1967 والآن نضع إليكم كامل تفاصيل البيان المصري الصادر عن وزارة الخارجية المصرية والتي أكدت على ضرورة احترام الوضع التاريخي القائم في القدس لأن هذا يمثل الإرادة الجماعية للمجتمع الدولي تجاه القضية الفلسطينية.

«العديد من قرارات الشرعية الدولية بشأن القدس، ومن أهمها قرار مجلس الأمن رقم 242 لعام 1967 الذي نصف على الانسحاب من الأراضي التي احتلت في عام 1967 ومن ضمنها القدس، والقرار رقم 478 لعام 1980 بشأن رفض قرار الحكومة الإسرائيلية بضم القدس واعتبارها عاصمة أبدية لدولة إسرائيل، وقرار مجلس الأمن رقم 2334 لعام 2016 بشأن عدم اعتراف المجلس بأي تغييرات تجريها إسرائيل على حدود عام 1967 ومن ضمنها القدس بغير طريق المفاوضات، فضلا عن قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، والتي تطالب جميعها بضرورة احترام الوضع القائم تاريخيا في القدس باعتبارها تمثل الإرادة الجماعية للمجتمع الدولي».

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.