وضعت على قائمة «الممنوعين» من دخول مصر وإتُهمت بإفساد العلاقة بين «وردة وبليغ».. محطات في حياة «ميادة الحناوي»

“ميادة الحناوي” مغنية سورية، لقبت بمطربة الجيل، وأثارت مؤخرًا جدل واسع فور وجودها في برنامج “أراب وود”، والذي يعرض على قناة “روتانا”، حيث وجه إليها العديد من الأسئلة، من بينهم سؤالها عن أصالة في التهمة الموجهه إليها باحتياز المخدرات في مطار بيروت، وردت أنها لا تعرف هذة القصة مسبقًا، وقالت معلقة:

“والله لا تعليق لأني ما باعرف ملابسات الموقف، والله ممكن ما عندي فكرة أبدًا عن الموضوع”

وهو الذي أثار الجدل عند معجبي أصالة لتلميج ميادة الحناوي بإمكانية حيازة أصالة للمخدرات، ولكن ليس هذا الموقفف الوحيد الذي أثار الجدل حول ميادة الحناوي، وسوف نعرضهم عليكم من خلال موقعنا المتميز موقع نجوم مصرية.

أصالة

لم تكن موقف تعليقها عل التهمة التي وجهت لأصالة الأولى من نوعها، فقد دارت الخلافات بينهم مسبقًا نسبة إلى آراء “أصالة” السياسية، والتي كانت تعلق عليها ميادة الحناوى بأنها خيانة لبلدها والنظام، كما تطور الأمر لتصبح خلافات شخصية حيث قالت الحناوى في لقاء لها عن أصالة مسبقًا:

“أصالة قللت أدب معي كثيرًا وفي شكل لا يمكن أن يتصوره عقل.. هي تقول أحيانًا أريد أن أصالح ميادة.. وأحيانًا أخرى ميادة عظيمة.. ومن ثم لا تلبث أن تقول أنا لا أحب ميادة”.

قرار طلاقها

تزوجت ميادة الحناوى زواج دام أكثر من 10 سنوات وكانت لاتلبث تتحدث عن حبها الكبير لزوجها السوري مهند، على أن الله عوضها به بعد عدة سنوات بدون حب حقيقي، إلا أنها فاجأت جمهورها بخبر الانفصال منه، واللجوء للمحاكم السورية لرفع قضية خلع، متنازلة بذلك عن كافة حقوقها، كما قالت أن هذا الزواج كان من أكثر قراراتها خطأً، كما أ، ها غير نادمة على عدم الإنجاب منه، على أنه أكثر الأخطاء التي وقعت فيها.

ترحيلها من «مصر»

اتهمت الفنانة ميادة الحناوى مسبقًا بالتجسس، حيث وضعت على قائمة الممنوعين من دخول مصر وذلك لمدة تزيد عن 13 عامًا، ومن ثم تم ترحيلها من مصر، إلا أ، الفنانة ميادة الحناوي ردت على هذا القرار بتوجيه الاتهام نحو “وردة” بأنها السبب وراء إبعادها من مصر، إلا أن تصريحات اللواء نبوى إسماعيل، وزير الداخلية المصري السابق، نفت هذا الاتهام بحق وردة حيث قال أن السبب وراء ترحيلها هي زوجة الموسيقار محمد عبد الوهاب، “نهلة القدسي”، حتى سقط هذا القرار في فترة رئاسة الرئيس السابق محمد حسني مبارك.

مرضها ونقص وزنها

مؤخرًا ظهرت الفنانة ميادة الحناوى في الكثير من المناسبات ولكن بتغير ملحوظ في شكلها وجسمها، حيث فقدت الكثير من الوزن، وظهرت بعدة إطلالات بدت فيها نحيلة للغاية، نسبة إلى المرض الذي أصابها، إلا أنها طمأنت جمهورها بأنها ستعدي هذة المرحلة قريبًا، وأن حالتها الصحية على ما يرام.

إتهامها بإفساد علاقة «بليغ» بـ«وردة»

صرحت الفنانة “وردة” أن ميادة الحناوى هي السبب وراء المشكلة التي دارت بينها وبين زوجها الموسيقار الراحل بليغ حمدي، مما أدت إلى الطلاق، حيث أنها كانت ترغب في غناء أغنية “مش عوايدك”، والذي قدمها لميادة الحناوي، مما تسبب في مشاكل معه أدت للطلاق، ومن ناحية أخرى ردت لها ميادة الحناوى أمجه الاتهام نحو أنها السبب في ترحيلها من مصر، بمساعدة من  زوجة الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب، السيدة نهلة، إلا أن وردة نفت ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.