نهاية رجل المستحيل بعد أكثر من ثلاثون عام على يد صانعه

أدهم صبري، هذه الشخصية الملهمة التي تعلق بها المراهقين والشباب منذ أكثر من ثلاثة عقود، والتي صنعها وشكل تفاصيلها الكاتب الكبير د. نبيل فاروق، يبدو انه سيودع العالم قريبا بعد أن قرر صانعه انه قد أنهى مهمته، فمن خلال التصريحات الأخيرة الصادرة من “د.فاروق” أوضح انه قرر أن ينهي مسيرة ادهم صبري قريبا بسبب وصوله إلى قمة النجاح، وان اتخاذه هذا القرار جاء بعد خوفه من أن تتعثر مبيعات السلسلة أو أن تتأثر أسهمها.

نهاية رجل المستحيل بعد أكثر من ثلاثون عام على يد صانعه 1 21/11/2018 - 4:22 م

كيف ستكون نهاية أدهم صبري؟

أفاد “فاروق” انه لن يصنع هذه النهاية المثيرة التي ينتظرها القراء، وانه لن يدخله مغامرات جديدة في حلقته الأخيرة، وأنما ستكون الحلقة الأخيرة هي استعراض لمسيرة هذه الشخصية التي عشقها القراء وتعلق بها منذ بدايتها في ثمانينات القرن الماضي، كما أكد فاروق انه لن يقوم بصناعة شخصية جديدة بدلا من أدهم صبري، حيث اعتبر أن وجود مثل هذه الشخصيات الأسطورية لم يعد موجود في أي مكان في العالم وليس مصر فقط.

من هو رجل المستحيل أدهم صبري

أدهم صبري، تلك الشخصية الخيالية التي نسجها مؤلفها وعاشت بين الشباب عشرات السنين هو ضابط مخابرات مصري برتبة عميد، يدخل في مواجهات وعمليات شديدة الخطورة مع أجهزة مخابرات عالمية، من أهمها الموساد الإسرائيلي، ويستطيع أن يتغلب عليهم جميعا بمهاراته وقدراته الفريدة التي وهبها له صانع الشخصية، فادهم صبري بارع في جميع فنون القتال، ويجيد التنكر وتغيير نبرة صوته لأي شخص آخر، كما انه يستطيع قيادة جميع أنواع المركبات من السيارات إلى الطائرات والغواصات، بالإضافة إلى قدرته على التحدث بأكثر من 15 لغة ولهجة ببراعة وكأنها لغته الأصلية، إلى جانب سرعة رد فعله الهائلة وقدرته على التحمل لظروف لا يقدر أن يتحملها إنسان عادي ولذلك اطلق عليه رجل المستحيل.