نشطاء يكشفون عن ثمن “الترنج” الذي ارتداه السيسي في الكلية الحربية

بعد أن قام السيسي بزيارة طلاب الكلية الحربية فجر أمس الجمعة لتفقد احوال طلبة الكلية البدنية والمهارية، والاطمئنان على جودة التدريب الذي يتلقاه الطلبة وكفائته.

عبد الفتاح السيسى

وشارك “السيسى” طلبة الكلية الحربية جولة بالدراجات في شوارع القاهرة، بالإضافة إلى مشاركتهم الطعام والعديد من الانشطة الذي يقوم بها الطلبة في الكلية الحربية.

كما شهدت الزيارة حضور الفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع المصري والقائد العام للقوات المسلحة بالإضافة إلى عدد من القيادات العسكرية.

وبعد ظهور السيسي بـ”ترينج” رياضى في الزيارة، علق بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى عن ماركة وتكلفة ذلك الترنج.

حيث قالوا أن الترنج من دار ازياء ايطالية شهيرة تسمى “Armani Exchange” ويبلغ سعر الترينج من تلك الماركة العالمية على حسب قول النشطاء 392 دولار بما يعادل 8000 جنيه مصري تقريبا.

ويأتى ذلك بعد شكوى الكثير من المواطنين حول ارتفاع الأسعار بعد ارتفاع سعر الدولار في الوقت الذي يقوم به بعض المسؤولين بإنفاق العديد من الاموال كان اخرها شراء مجلس النواب ل3 سيارات بمبلغ 18 مليون جنيه، وهذا ما يراه البعض غير مناسب للظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها الدولة.

نشطاء يكشفون عن ثمن "الترنج" الذي ارتداه السيسي في الكلية الحربية 1 4/2/2017 - 5:29 م


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of المصرى
    المصرى يقول

    السلامة لمصر
    خطير.. كارثة كامنة تحت سطح قاعدة ألماظة الجوية والكلية الحربية نشرت بواسطة:الأهرام الجديد 25 سبتمبر, 2013 3:55 ص في أخبار عاجلة, أخبار مصر اضف تعليق قاعدة الماظة الجوية الاهرام الجديد الكندي: فى اغلب الاحوال قد يتسبب فساد موظف صغير فى كارثة انسانية محققة، وقد يقلب موازيين الامور فيموت كثيرين بدون اى جرم اقترفوه، “الاهرام الكندية” تكشف اليوم عن قنبلة موقونة تحت سطح قاعدة مطار الماظة و الكلية الحربية، وهى انابيب الغاز المتهالكة، فرغم صدور القرار رقم 131 لسنة 2009 بتاريخ 4/5/2009 لشركة تاون جاس الخاص بتطوير خطوط الغاز الطبيعى بالقاهرة والجيزة، الا ان هذا القرار لم ينفذ حتى الان بسبب فساد السادة المسئولين والأهمال بوزارة البترول. فمن المتوقع حال عدم تنفيذ مشروع تطوير خطوط البترول والغاز للقاهرة الكبرى ( كمرحلة أولى) أن تتعرض القاهرة الكبرى لما سبق وأن تعرضت له مناطق ومحافظات أخري، على مدي السنوات القليلة الماضية، مما تسبب فى وقوع خسائر فى الأرواح والمنشآت.، وسنسرد منها ما يلي : حادثة تسرب مواد بترولية من خط أنابيب البترول بمحافظة المنوفية –ببركة السبع – نتيجة تهالك المواسير يوم السبت الموافق 12/2012/ 29 . حادثة أنفجار فى خط أنابيب البترول بمحافظة بنى سويف يؤدى الى تسريب كميات من البنزين على عمق مترين على سطح الأرض نتيجة تهالك المواسير يوم الجمعة الموافق 14/12/2012م . حادثة أنفجار خط أنابيب بترول سمالوط بمحافظة المنيا يوم السبت الساعة العاشرة صباحا” الموافق 5/12/2009 م. (60 مليون جنية خسائر أنفجار خط أنابيب بترول سمالوط ). حادثة أنفجار خط بترول 16 بوصة فى مدينة نصر .. والتسرب كميات كبيرة من المازوت بجوار النادى الأهلى يستمر أكثر من 6 ساعات ووقع في الساعة الثانية صباحا من يوم 20/11/2010م. حادثة تسريب للغازالطبيعى نتيجة تهالك المواسير عام 2008 بمصر الجديدة أسفل كوبرى مطار القاهرة. والخطر الاكبر يكمن في تآكل فى سمك ماسورة الغاز الطبيعى بنسبة 68%على خط 24بوصة عام 2007 بجوار سور الكلية الحربية ولا زال الخطر موجود من ماسورة مياه عكرة ملاصقة للماسورة الغاز طول حوالى 2 كم. وكذلك تسريبات من خط غاز آخر قطر 8 بوصة أمام سور الكلية الحربية عام 2008، الطبيعى نتيجة تهالك المواسير. وكل ما يتطلبه الامر لمنع وقوع تلك الكارثة خاصة فى المنشات العسكرية هو تغيير المواسير بطول 1كم من هذا الخط الصلب المتهالك بخط بمواسير البولى إيثلين. ونشير الى أن الحوادث الناتجة عن الإهمال فى اتخاذ تدابير الحماية الكافية، قد تنجم عنها كوارث حقيقية، كما حدث فى مدينة سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الأميريكية، يوم 10 / 9 / 2010، حيث انفجر خط الغاز الطبيعي المقام تحت سطح الأرض، مما تسبب فى مقتل 6 أشخاص وتدمير 53 منزلا وأضرار لحقت بنحو 120منزلا وإصابة 20 شخص، وشارك 200من رجال الأطفاء بمساندة المروحيات والطائرات الأطفاء الحريق.