الشريحة الثانية من قرض الصندوق تهدد أسعار الدولار

رغم أن أسعار الدولار استقرت في تعاملات اليوم السبت، مع ارتفاع نسبي في بعض تعاملات السوق السوداء، إلا أن هناك مفاجأة سعيدة غير متوقعة ستؤدي حتما إلى انهيار أسعار الدولار في القريب العاجل.

الدولار

وكانت أسعار العملات قد شهدت انخفاضا في التعاملات خلال الأسابيع الثلاثة الماضية انخفاضا كبيرا، حيث تجاوز التراجع في سعر الدولار منذ بداية فبراير الجاري حتى اليوم أكثر من 3 جنيهات.

وتتمثل المفاجأة في قرب حصول الحكومة المصرية على الشريحة الثانية من قرض الصندوق، وهو ما يعنى توفير المزيد من العملة الخضراء مما سيؤدي حتما لانخفاض سعر الدولار أمام الجنيه المصري مع تراجع سعره في الفترة الأخيرة.

وأكد عمرو الجارحى وزير المالية، إن الشريحة الثانية ستصل إلى مصر عند الانتهاء من المراجعة الأولى المنتظرة في شهر أبريل المقبل، بنحو 1.25 مليار دولار.

ولفت وزير المالية إلى أن هذه الإصلاحات ستتيح للحكومة مزيدًا من الموارد لزيادة الإنفاق التنموي على تحسين الخدمات العامة والاستثمار في البنية الأساسية والتوسع في برامج الحماية الاجتماعية.

وبلغ أعلى سعر للدولار في بنك “كريدي أجريكول” ومصرف أبو ظبى الإسلامي، حيث سجل سعر البيع نحو 16 جنيهًا، فيما سجل سعر الشراء نحو 15.90 جنيها، وسجل سعر البيع في بنك “إتش إس بي سي” نحو 15.95 جنيه، بينما سجل سعر الشراء نحو 15.75 جنيه، وسجل سعر البيع في بنك مصر إيران للتنمية نحو 15.90 جنيه، بينما سجل سعر الشراء نحو 15.80 جنيه، وسجل سعر البيع في البنك المصري الخليجي نحو 15.79 جنيه، فيما سجل سعر الشراء نحو 15.79 جنيه.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.