قصة دور سينمائى رفضه الفنان يحيى الفخرانى ووافق عليه الفنان الراحل محمود عبد العزيز

أعلن المخرج “على عبدالخالق” عبر برنامج “الستات مابيعرفوش يكدبوا” عن مفاجأة كبيرة وهى قصة دور شخصية الطبيب في فيلم العار التي رفض تأديتها الفنان يحيى الفخرانى ووافق عليه الفنان محمود عبدالعزيز ولكن بشرط عدم حذف أى كلمة من السيناريو.

قصة دور سينمائى رفضه الفنان يحيى الفخرانى ووافق عليه الفنان الراحل محمود عبد العزيز

حيث قال المخرج الكبير عبدالخالق أن في بداية الأمر رفضت شركات الإنتاج إنتاج الفيلم بداعى أنه كان يوجد به مخدرات وأضاف ولكن حلت تلك المشكلة عبر صديقى محمود أبو زيد مؤلف تلك القصه، حيث قال لى محمود أنه سيقوم هو بالإنتاج هو وإثنان من أصدقائه وإنتهت تلك المشكلة على خير ولكن واجهتنا مشكلة أخرى.

وكانت المشكلة الثانيه هى البطل الثالث للفيلم حيث تم إختيار الفنان حسين فهمى والفنان نور الشريف ووقع الإختيار الثالث على الفنان يحيى الفخرانى وذلك بسبب أننا حسينا إنهم إخوات والجمهور بردة كان بيحس بكدة ولكن يحيى الفخرانى رفض الدور بسبب إنه حاليا مشغول وإنه بيعمل دلوقتى بطولات.

وتابع الموزعين لم يروا أنها مشكلة بسبب وجود إثنين كبار مثل حسين فهمى ونور الشريف فيمكن لأى أحد أن يقوم بأداء الدور الثالث ولكن قال المخرج الكبير على عبدالخالق أنه رأى أن الفنان محمود عبالعزيز سوف ينجح في قيامة بهذا الدور وبالفعل عرض عليه الدور.

ووافق الفنان محمود عبالعزيز ورأى أنها فرصة لقيامه بدور جديد خاصة أن كل أعماله قبلها كانت رومانسيه أو شريرة وكان هناك شرط واحد لمحمود وهو عدم حذف أى كلمة من النصف وبالفعل تمت الموافقه على الشرط وظهر الفنان محمود عبد العزيز بأداء جيد جداً بل أكثر من ممتاز بالرغم من قلة ظهورة بالمقارنه بالأبطال الأخرين.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.