في واقعة فريدة من نوعها طالبة جامعية تقوم بتخدير 25 من زميلاتها وفريق طوارىء و5 سيارات إسعاف تتدخل

في مشهد جديد وواقعة مثيرة للغاية على المجتمع المصري بشكل عام والجامعي بوجه خاص، قامت طالبة بكلية آداب جامعة بنها تخصص علم نفس، بتخدير 25 من زميلاتها باستخدام اسبراي ” سيلقي ديفنس”، حيث قامت برشه في وجوههن وذلك أثناء مشاحنة بين بعضهن وبينها، وذلك أثناء انتظارهن لإحدى المحاضرات داخل أحد مدرجات الكلية.

في واقعة فريدة من نوعها طالبة جامعية تقوم بتخدير 25 من زميلاتها وفريق طوارىء و5 سيارات إسعاف تتدخل 1 1/5/2017 - 3:37 م

حيث بدأت الواقعة بنقاش بينهن تطور إلى تشابك بالأيدي مما دفع الطالبة والتي تسمى أميرة وهي بالفرق الثالثة، إلى إخراج الاسبراي من حقيبتها ورش أوجه زميلاتهن مما أدى إلى حدوث دوار ودوخة لهن ثم أغمى عليهن بشكل مفاجىء، مما دفع عميدة الكلية الدكتورة عبير الرباط إلى ابلاغ رئيس الجامعة الدكتور السيد القاضي، والذي أرسل بدوره فريق من الطوارئ ومعه 5 سيارات إسعاف.

حيث تم نقل الطالبات ما بين مستشفى الجامعة والمستشفى التعليمي ببنها حيث تم توجه 16 طالبة إلى مستشفى الجامعة، بينما دخلت 9 منهن المستشفى التعليمي، وذلك وفقا لحالتهن الصحية كما أمر رئيس الجامعة بإحالة الطالبة إلى التحقيق فوراً بإدارة الجامعة، للوقوف على الأسباب الحقيقة التي دفعتها لفعل ذلك.

جدير بالذكر أن كثير من الفتيات المصريات أصبحن يحملن مثل تلك النوعية من الاسبراي، وذلك للدفاع عن أنفسهن ضد أي محاولة للتحرش بهن أو الاعتداؤ عليهن، حيث انتشرت بشكل كبير تلك النوعية من الحوادث سواء في الشارع أو المواصلات أو الجامعات والمدارس المصرية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.