الشيخ سالم عبد الجليل لن يصعد المنبر بأمر وزير الأوقاف حتى يعتذر عما قاله ببرنامجه

قال الشيخ الدكتور سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف سابقاً في بيان له بمقر جريدة اليوم السابع ومسجل بالصوت والصورة أن ما صدر منه في برنامجه المسلمون يتساءلون بخصوص عقيدة اليهود والمسيحيين فيما يتعلق بأن عقيدة اليهود والمسيحيين فاسدة لا يعني أن ذلك يبيح دمهم أو يبيح معاملتهم معاملةً سيئة أو المساس بهم بأي شكل من الأشكال، وإنما يجب علينا جميعاً أن نتعايش في وطننا وفي العالم بأسره في ود وسلام وترابط لأننا شركاء في وطننا مصر فضلاً عن أننا إخوة في الإنسانية، وقال عبد الجليل أن من يريدون أن يبينوا أنه داعشي أو ما شابه فهم يريدون الاصطياد في الماء العكر.

الشيخ سالم عبد الجليل

وأضاف الشيخ سالم عبد الجليل أن من يعرفه جيداً ومن يتعامل معه يعلم أنه لا يحمل للإخوة المسيحيين شركائنا فيي الوطن إلا كل ود وتقدير واحترام وأنه لم يعهد عنه أنه أوصى بسوء معاملتهم أو بأي شيء من هذا القبيل، فهو رجل دولة ويعلم ما يقول جيداً وأكد الشيخ سالم عبد الجليل أنه لو كان يشك بنسبة واحد في المليون بأن ما قاله سيكون فيه تقليل منهم أو حض على كراهيتهم ما قاله ولكنه يصف خطأ معتقدهم وأردف مع مقاله وجوب معاملتهم بالحسنى وأن ديننا الإسلام هو من حثنا على ذلك.

الشيخ سالم عبد الجليل يبين تفاصيل ما قاله بخصوص فساد عقيدة المسيحيين

وأكد أن المسيحيين على خطأ في عقيدتهم ولكن ذلك لا يبرر إيذاءهم بل ننصحهم بالحسنى، كما لا يجب مثلاً أن نعاقب من يشرب الخمر أو من يرتكب المعاصي فنحن لسنا المنوط بهم معاقبة غيرنا وإنما نبين الخطأ والصواب بكل لين وبكل أدب واحترام ومن يستمع النصيحة هو حرُ في شأنه إما أن يستجيب وإما أن يغض طرفه عن النصيحة.

وبسؤال أحد الصحفيين في البث المباشر المذاع على صفحة اليوم السابع على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلاً للدكتور سالم عبد الجليل، هل ما قلته يستحق الاعتذار أم لا؟ فرد قائلاً أنه يعتذر عن أي تجريح أو إيذاء لمشاعر إخواننا المسيحيين لكنه لم يقصد أي تجريح أو إيذاء لهم بل كان ينصحهم بكل ود ولين مبيناً لهم خطأ ما يعتقدون.

وتابع الصحفي سائلاً الدكتور سالم عبد الجليل لماذا لم تتحدث عن الأسماك الفاسدة بدلاً من العقيدة الفاسدة؟ فرد قائلاً أن هذا برنامج ديني وأن ما قاله هو تفسير للآيات في سورة آل عمران، فهو ليس برنامج توك شو ليتحدث عن فساد البضائع أو ما شابه ذلك.

الشيخ سالم عبد الجليل ممنوع من الخطابة حتى يعتذر عن قوله بأن عقيدة المسيحيين فاسدة

جدير بالذكر أن وزير الأوقاف المصري الدكتور مختار جمعة قد صرح في قناة OnE الفضائية أنه منع الشيخ سالم عبد الجليل من الخطابة حتى يعتذر عما بدر منه في برنامجه المسلمون يتساءلون بخصوص فساد عقيدة المسيحيين، كما أن رجل الأعمال حسن راتب قد أنهى تعاقد قناة المحور معه، وقد صرح الشيخ سالم عبدالجليل أنه ليس غاضباً بسبب إنهاء تعاقد قناة المحور معه.

وقال أنه فرد واحد في مؤسسة كبيرة وهي قناة المحور وإذا كانت الإدارة ترى إنهاء العقد معه حفاظاً على القناة والعاملين بها فلا ضير في ذلك مطلقاً، وختم عبد الجليل حديثه في اليوم السابع رداً على سؤال أحد الصحفيين له، ماذا تقول في محاكمتك بتهمة ازدراء الأديان؟ فقال أنه ليست هناك أية مشكلة في ذلك الأمر إذا كانت هناك محاكمة أو ماشابه ذلك.

وفي ختام الحديث أكد د. سالم عبد الجليل أنه لم يقل أن عقيدة اليهود وعقيدة المسيحيين فاسدة وسكت، بل قال في الجملة التي تلتها في برنامجه على قناة المحور “المسلمون يتساءلون” أنهم إخواننا وشركائنا في الوطن ويجب معاملتهم معاملة حسنة وأن لهم ما لنا ما لنا من الحقوق وعليهم ماعلينا من الواجبات، ونحن نبين لهم بكل لين ولا يجب علينا معاقبة المخطيء بل نبين الأمر فقط، ولكن إذا صمت بعد بيان فساد عقيدتهم فهنا يكون الأمر مختلف وهو ما لم يحدث وبرنامجه مسجل صوت وصورة.

فيما أكد وزير الأوقاف المصري الدكتور مختار جمعة على قراره بمنع الشيخ سالم من صعود المنبر أو الخطابة حتى يعتذر عما قاله أن عقيدة المسيحيين فاسدة، كما انتقد الإعلامي عمرو أديب أمس في برنامجه كل يوم المذاع على فضائية OnE أن ما قاله الشيخ سالم عبد الجليل كلام يولع الدنيا على حد قوله، كما انتقد عدد من الصحفيين والإعلاميين حديث الشيخ سالم في برنامجه المسلمون يتساءلون.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.