التخطي إلى المحتوى
الفنان أحمد مكي يكشف تفاصيل المرض الخطير الذي أصابه وتسبب في إختفائه عام كامل

إنه الفنان الكبير “أحمد مكي”، والمعروف بالكبير أوي وهي الشخصية المحبوبة بقلوب الشعب المصري، والتي برع أحمد مكي في تجسيدها من خلال مسلسله التلفزيوني “الكبير أوي”، الذي قدمه مكي على مدار خمسة أجزاء متواصلة، وحظى المسلسل بنجاح منقطع النظير وقد تم إزاعة الجزء الخامس منه في رمضان 2015، وإختفى الفنان “أحمد مكي” منذ ذلك الوقت .
ومن هنا بدأت إشاعات إختفاء مكي في الإنتشار، حيث أرجع البعض سبب إختفاءه إلى تواجده بصالات الرياضه بأحد مزارع صديقه، وقال البعض انه دخل في حالة إكتئاب بسبب إنخفاض أسهمه الفنية مؤخرًا بعد عدم نجاح الجزء الأخير من مسلسله الكبير اوي مقارنتًا بالأجزاء الأولى، كما لم يكن الحظ حليفه أيضًا في فيلمه الأخير “سمير أبو النيل” .

ظهور أحمد مكي ويحكي تفاصيل مرضه وإختفاءه :

وجاءت المفاجأة لجمهور مكي بعد أن عاد للظهور مرة اخرى من خلال إنشاء صفحة شخصية جديدة خاصة به عبر موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” ليطل بها من جديد على جمهوره، وأنشأ مكي صفحته على فيس بوك بعد رفضه إنشاء صفحة له لفترة طويلة بسبب كثرة الصفحات المزيفة التي يتم إنشائها بإسمه .
وقد قام مكي بنشر بوست يشرح فيه لجمهوره سبب إختفائه الطويل حيث قال مكي “إنه أصيب بفيروس نادر أثر على وظائف الكبد والطحال، مما جعله طريح الفراش لمدة عام تقريبًا”.

وتابع مكي كلامه: “أنه لم يكن يستطيع شرب المياه بسبب مرض الطحال، كما دخل في شبه غيبوبة أول شهرين من فترة المرض الذي أصابه بخمول في الكبد”.
وأضاف “أنه كان ينام لفترات طويلة تصل إلى 18 و20 ساعة يوميًّا، وخسر نسبة كبيرة من وزنه تصل إلى 30 كيلو جرامًا، حتى بدأ يفقد الأمل في الشفاء، ولكن تعافى الآن من المرض وعاد لوزنه مرة أخرى”.

الفنان أحمد مكي يكشف تفاصيل المرض الخطير الذي أصابه وتسبب في إختفائه عام كامل

وجدير بالذكر ان مكي سيعود للساحة الفنية من جديد خلال رمضان المقبل، من خلال مسلسل “خلصانه بشياكه” الذي يشاركه في بطولته الفنان “شيكو” و “هشام ماجد” و”دينا الشربيني” .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.