الأمن المصري ينجح في تحديد مكان العمدة ناهد ويؤكد أنه جاري إعادتها للمنزل ويكشف عن سبب الإختفاء

كان إختفائها يمثل لغز طوال الخمسون يوماً التي تلت بلاغ زوجها بإختفائها، العمدة ناهد ظلت مختفية قبلها منذ 39 يوما دون إيلاغ الزوج للشرطة، وقام بالبحث هو وعائلته عنها في كل مكان، وعندما يئسوا من العثور عليها قاموا باللجوء إلى الشرطة بإبلاغها من خلال بلاغ رقم 2541 إداري كفر صقر لسنة 2017، وبعد ذلك البلاغ قامت الشرطة المصرية بالبحث عن السيدة ناهد عبدالحميد شاهين، المُلقبة بالعمدة ناهد حيث أنها أول سيدة ترشحت لمنصب العمدية على مستوى تاريخ مصر وذلك في إحدى القرى التابعة لمركز كفر صقر.

العمدة ناهد

الشرطة المصرية تعلن إكتشاف مكان العمدة ناهد

إلا أن الشرطة المصرية لم تصل لأي جديد في بحثها عن العمدة ناهد، وكانت المواقع الإخبارية المصرية والصحف تطالعنا يومياً بأخبار مختلفة عنها فتارة تقرأ أنها قُتلت بل وتم العثور على جثتها، وتارة أخرى تجد خبراً عن اختطافها وتم تحديد فدية لإعادتها لزوجها، ومع مرور الوقت يئست عائلة السيدة ناهد ونسى الرأي العام قضيتها، حتى أعادت الشرطة المصرية تلك القضية للحياة مرة أخرى وبالتحديد منذ أقل من ساعة، أعلن الأمن المصري عن تمكنه من تحديد مكان العمدة ناهد وأنه جاري إعادتها لمنزلها مرة أخرى.

وكانت المفاجأة التي أعلنت عنها الشرطة المصرية ألا وهي أن سبب إختفاء السيدة ناهد كانت خلافات زوجية مع زوجها، وأنه لا يوجد أي شبهة جنائية في إختفائها، وحتى الآن لم يصدر من زوجها أي تصريحات رسمية حول ذلك الأمر، والذي نشرته منذ قليل مواقع إخبارية كبيرة على رأسها اليوم السابع ومصراوي.

شقيق العمدة ناهد يكذب عودتها للمنزل

هذا وقد كتب صلاح عبد الحميد لاشين شقيق العمدة ناهد تدوينة على حسابه على فيسبوك منذ قليل، أكد من خلالها أن شقيقته لم تعد للمنزل حتى الآن، وأن على علمه ما زالت تحقيقات النيابة قائمة مع أحد أعضاء حزب الوفد بالمحافظة، ومع ثلاثة أقارب له، واندهش شقيقها ما تم نشره على مصراوي واليوم السابع، إلا أن بعض من علقوا على تدوينته أكدوا أن الشرطة المصرية أعلنت لتلك المواقع أنهم حددوا مكانها، وعلى ما يبدو أن أحدهم إجتمع معها لأن المصدر الأمني الذي أذاع الخبر لتلك المواقع أكد لهم عن سبب إختفائها.

أي أن الشرطة المصرية لم تعلن بعد إعادة العمدة ناهد لمنزلها بشكل رسمي، هذا وقد أعلنت المصادر الأمنية أن سبب إختفاء ناهد لاشين الملقبة “بالعمدة” هو خلاف أُسري مع زوجها على حد ما ذكرته تلك المواقع الإخبارية الشهيرة، جدير بالذكر ومنذ إعلان تفاصيل القضية وهناك علامات استفهام حول تأخير زوجها لمدة 40 يوم تقريباً في التبليغ عن إختفائها، وهو ما يؤكد مبدأ أن الإختفاء تم نتيجة خلافات عائلية، إلا أن الزوج لم يبدي أي تعليق حتى الآن عما تم إعلأنه ونشره بناءاً على تصريحات مصادر أمنية بمحافظة الشرقية.

الأمن المصري ينجح في تحديد مكان العمدة ناهد ويؤكد أنه جاري إعادتها للمنزل ويكشف عن سبب الإختفاء 1 9/6/2017 - 11:25 م

الأمن المصري ينجح في تحديد مكان العمدة ناهد ويؤكد أنه جاري إعادتها للمنزل ويكشف عن سبب الإختفاء 2 9/6/2017 - 11:25 م


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. Avatar of نصر
    نصر يقول

    شكلها مش مريح…. يعني ايه تخرج من بيتها على حل شعرها