الاعتداء على نجل “محمد مرسي” أمام ديوان عام محافظة الشرقية

قام مجموعة من شباب أهالي الزقازيق بالاشتباك مع نجل الرئيس المعزول “محمد مرسي” أثناء تواجده بالقرب من ديوان عام محافظة الشرقية، حيث تدأول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الصور التي تفيد بالاشتباك معه وإلقاء شاي مغلي على وجهه، وذلك بعد ما حدثت مشادة كلامية بينه وبين عدد من الشباب الذين كانوا هناك أمام قصر الثقافة.

نجل محمد مرسي

الاعتداء على نجل محمد مرسي

قالوا مجموعة من الشباب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن الاشتباك مع نجل الرئيس المعزول محمد مرسي: أنه كان يمر بالقرب من ديوان عام محافظة الشرقية أثناء تجمع عدد كبير من الشباب هناك أمام قصر الثقافة كانوا على استعدادا لإنهاء تنفيذ مسرحية، ثم حدثت بينهم وبين نجل محمد مرسي مشادة كلامية والتي أدت بالاعتداء عليه بالضرب وإلقاء أكواب من الشاي الساخن على وجهه، بعدما هددهم بسجنهم  واعدامهم جميعاً فور خروج والده من السجن.

من الجانب الآخر قال أحد الشباب قصة أخرى: وهي أن الاعتداء على نجل محمد مرسي من قبل مجموعة من الشباب كان بسبب أنه كان على وشك تنظيم وقفة احتجاجية لكي يعترض على تسليم جزيرتي تيران وصنافير، ومن هنا بدأ الحوار والمشادة الكلامية والتي بينت عن نيته في تنظيم وقفة احتجاجية بالاشتراك مع بعض الشباب المنتمين للتيار الإخواني، ثم قام بتهديد الشباب الذين كانوا متواجدين بسجنهم بعدما يخرج أبيه من السجن، ولهذا حدث الاعتداء عليه وانتهى بإلقاء شاي ساخن على وجهه.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.