أول إستجابة لمبادرة الفكة للسيسي من مواطن مصري بطريقة ساخرة وغريبة وسخرية على مواقع التواصل

منذ أيام أطلق السيسي مبادرة لتشجيع المواطنين المصريين على ترك الفكة المتبقية من أموال تخصهم للمصالح الحكومية، مما أثار ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي ما بين المعارضة لذلك الأسلوب وما بين السخرية من المبادرة نفسها، ووصلت المعارضة لعدد من الإعلاميين المؤيدين للسيسي وعدد من النشطاء السياسيين المحسوبين على النظام المصري، وجاءت أول إستجابة لهذه المبادرة من مواطن مصري يسمى عبدالسلام عيسى من محافظة الشرقية.

أول إستجابة لمبادرة الفكة للسيسي من مواطن مصري بطريقة ساخرة وغريبة وسخرية على مواقع التواصل 1 30/9/2016 - 2:48 م

حيث نشر المواطن المصري تدوينة له على حسابه على فيسبوك يؤكد من خلالها أنه ترك 2 جنيه ونصف للتبرع بهم لصالح المشاريع الكبيرة في مصر، وذلك لأن المحصل لم يكن معه فكة، وطالب الرجل رئيس الشركة القابضة بضرورة توصيل هذا المبلغ للسيسي، وسخر المواطن المصري من ارتفاع قيمة الفاتورة الذي وصل إلى 127 جنيه ونصف، مؤكداً أنه لا يمتلك حمام سباحة داخل شقته ولا يقوم برش الشارع هذا بالإضافة إلى أن اقامته في الشقة محدود.

كما اندهش الرجل من بعض البنود الموجودة في الفاتورة مؤكداً أنه بخصوص بند الصرف الصحي الذي وصلت قيمته إلى 42 جنيه، فهو على إستعداد للعودة إلى الكافولة على حد قوله، كما استاء من بند “متنوعة” مطالبا بتفسيره من الجهات المسئولة وكذلك بند “أقساط” مشيراً إلى أنه لا يدين بأي أقساط لأي مصلحة حكومية.

1


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.