أسرار الوثيقة الصينية التي حصلت عليها وزيرة الصحة لمواجهة فيروس كورونا


تسائل الكثيرين عن السبب الذي دفع الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والإسكان المصرين إلي السفر إلي دولة الصين في بداية شهر مارس الحالي، خاصة بعد الإنتشار الكبير والواسع لفيروس كورونا هناك في تلك الفترة، خاصة وأنها ربما كانت الزيارة الرسمية الوحيدة في تلك الفترة، وربما ما جعل التساؤولات تزيد هو أن تلك الزيارة كان السبب فيها توجيهات رسمية من الرئيس المصري الحالي عبدالفتاح السيسي.

ولكن تم الكشف عن الوثيقة الصينية السادسة والتي تسلمتها السيدة وزيرة الصحة والإسكان خلال الزيارة الخاصة بها لدولة الصين، وتلك الوثيقة تحوي بداخلها كافة الخطط والطرق التي يتم من خلالها السيطرة علي الإنتشار الواسع والكبير لفيروس كورونا، بجانب بروتوكولات العلاج والطريقة المثالية التي يمكن بها تقليل حالات الإصابة لتصل إلي صفر حاله، بجانب 1000 جهاز للكشف عن حالات الإصابة تسلمتهم الوزيرة كهدية من الجانب الصيني.

وفي المقابل قامت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والإسكان بتسليم الجانب الصيني عدد من الأدوية والمستلزمات الطبية التي يحتاجها الجانب الصيني في الحرب التي كان يقودها من أجل السيطرة علي الإنتشار الواسع والكبير لفيروس كورونا، خاصة وأن الصين هي أول الدول التي عانت بسبب إنتشار هذا الوباء العالمي، لأن المصدر كان من مدينة ووهان، ولكنها إستطاعت في الفترة الحالية أن تقضي تماماً علي إنتشار المرض، وتعلن تعافي أغلب الحالات المصابة، بجانب عدم تسجيل حالات جديدة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.