إعادة تمثال عين الفوارة إلى مكانه قريبا

صرح أمس وزير الثقافة السيد عز الدين ميهوبي على هامش الاجتماع الذي أنعقد لحزب التجمع الوطني الديموقراطي، أن تمثال عين الفوارة في مراحله الأخيرة من الترميم، ذلك لأن الخبير الجزائري قد أشرف على انتهاء عملية الترميم التي دامت أكثر من شهر ونصف، والتي ستعيد التمثال إلى وضعه الأول قبل أن يتعرض لعملية التخريب.

إعادة تمثال عين الفوارة إلى مكانه قريبا 1 21/1/2018 - 5:08 م

إعادة ترميم تمثال عين الفوارة

و صرح أيضا وزير الثقافة أن الترميم قد أشرف عليه خبراء جزائريين بالتعاون مع نحاتين من الخارج، وبالتحديد من المجر. وأكد أن تمثال عين الفوارة سيعود ليتوسط  مدينة عين الفوارة  في القريب العاجل.

إعادة ترميم تمثال عين الفوارة
تمثال عين الفوارة المخرب

و وفقا لتصريحات الوزير ميهوبي، فإن أشغال ترميم التمثال قد بدأت بعد دراسة دقيقة جمعت الخبير الجزائري بميلاي غابور، هذا النحات المجري المعروف عالميا بتحفه الفنية الرائعة، الذي زار الجزائر ومدينة عين الفوارة وبالتحديد التمثال الذي يتوسطها، والذي أعجب به لدقة تفاصيله.

و قال عز الدين ميهوبي أن التمثال قد صنف عالميا من بين التحف الفنية الأثرية التي يتجاوز عمرها 120 سنة، ويعتبر أيضا رمزا من رموز الثقافة في الجزائر. وسيثبت مرة أخرى في مكانه المعتاد ليكون دليلا قاطعا للجزائريين وللجميع على أن الجزائر تمتلك خبرات كبيرة في مجال ترميم التحف الأثرية. هذا وقد انتهز الوزير الفرصة لتوضيح السبب المباشر في تخريب التمثال، والذي أرجعه لشخص مصاب باختلال عقلي. وهذا ما أكدته مصالح الدرك الوطني بعد التحريات التي أجريت من قبل عناصرها التي وصفت أن التخريب الذي تعرض له التمثال  بغير الكبير.

و للذكر فإن هذا الفعل المشين قد أثار ردود أفعال كثيرة، من داخل وخارج الوطن، وقد تم الطلب  من السلطات الجزائرية بترميمه وإعادته إلى مكانه وسط مدينة عين الفوارة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.