كاميرا مراقبة تصور إحدى أبشع جرائم بيروت


شهدت لبنان جريمه قتل وحشيه بالسكين قام بها طارق يتيم بحق جورج الريف الذي يبلغ من عمره (44 عاما) أب لأربعة أولاد،و سبب وراء هذا الاعتداء كان من أجل الحصول على الأفضلية في المرور ولم تتوقف وسائل التواصل الإجتماعي عن نقل ونشر الخبر كون الجاني مسلما.

و يذكر بان الضحية جورج كان عائدا بسيارته من المطار بعد أن قام بتوصيل زوجته التي تعمل في سلك الامن الداخلي وفي الطريق حدثت تلك المشاحنة بينهم حتى وصولهم لمنطقه الصيفي عندما قام طارق بالاصطدام بسيارة جورج وايقافها ومن ثم البدأ بضربه وطعنه بالسكين وسط ذهول الناس المارة  وتم القبض على طارق من قبل الجيش اللبناني ونقل جورج إلى المستشفى بحالة حرجة بعدما أصيب بتلف دماغي وتوقف قلبه وادى ذلك إلى موته يوم سادس عشر من شهر جويلية.

حتى بعد نجاح الجيش اللبناني من القبض على المجرم فإن الفيديوهات المتداولة عن الواقعة المروعة «طعنة بطعنة» لم تبرد قلوب لبنانيين بالغضب على المشهد المتدأول على مرأى العديد من الأشخاص الذين لم يتمكنوا من منع المشادات بين يتيم وجورش


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.