تفاصيل تجنيد قطر للشباب العاطل في الصومال لصالحها مقابل 6 آلاف دولار

نشرت صحيفة جاروي أون لاين الصومالية تقريرا بأن هناك مسئولين من دولة قطر يشرفون على عملية تجنيد الشباب العاطل في الصومال لصالحها خصوصا وأن هناك علاقات متوترة بين قطر وعدد من الدول العربية التي يقاطعونها بسبب اتهامهم لها بدعمها للإرهاب في المنطقة.

تفاصيل تجنيد قطر للشباب العاطل فى الصومال لصالحها مقابل 6 آلاف دولار

وأضاف الموقع أن هناك مسئولين قطريين وصوماليين يشرفون على هذا الأمر حيث أن الظاهرة انتشرت في مدينة جاروي شمال شرق الصومال تلك المدينة التي تطمح إلى حكم ذاتي مستقل حيث أكد مراسل الموقع في مدينة جاروي أنه ذهب بالفعل إلى منطقة الجوازات وشاهد العديد من الشباب الصومالي يستخرجون جوازات سفر للتوجه إلى قطر.

وأضاف بأن الشباب الصومالي أكدوا بعد مقابلتهم معه بأنهم سيحصلون على جوازات السفر بعد 20 يوما بجانب التأشيرة القطرية حيث سيخضعون لتدريب عسكري وبعدها يحصل كل منهم على 6 آلاف دولار ليصبح جندي في الجيش القطري.

وأكد الموقع أن السبب وراء تجنيد الشباب الصومالي لصالح قطر هو أن قطر تشهد اضطرابات كبيرة للغاية من جانب الدول العربية المحيطة بها وعلى رأسها مصر والسعودية والإمارات، حيث أن ما تسعى إليه قطر هو تجنيد الشباب من الدول التي بها حروب أو الدول الفقيرة لتعزز بهم قوات جيشها.

واتهم الموقع فهد ياسين مدير مكتب القصر الرئاسي في الصومال بأنه وراء هذه العملية حيث أنه عمل لسنوات عديدة في قناة الجزيرة الإخبارية القطرية، كما أن تركيا هي الأخرى من تسهل عمليات الإنتقال خصوصا وأنها من تدعم قطر في أزمتها ضد الدول العربية، حيث أن هناك نفوذ تركي كبير في الصومال بعقود طويلة الأجل تتحكم بشكل كبير في القرارات الصومالية التي يتم اتخاذها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.