إختطاف وتعذيب وإغتصاب وقتل، تفاصيل قتل طفل الموصل في أحد المساجد المهجورة بمحافظة نينوى العراقية

شهد العراق جريمة بشعة هزت قلوب الكثير من الناس في العراق لطفل يبلغ من العمر 8 سنوات تعرض للاختطاف والاغتصاب القتل المتعمد في نهار رمضان. إختطاف وتعذيب وإغتصاب وقتل، تفاصيل قتل طفل الموصل في أحد المساجد المهجورة بمحافظة نينوى العراقية 1 4/5/2020 - 12:23 م

“شاهين” طفل يبلغ من العمر 8 سنوات ينحدر من محافظة نينوي العراقية وتحديداً مدينة الموصل، تعرض شاهين للاختطاف والتعذيب والاغتصاب داخل أحد المساجد المهجورة بالموصل من شخص لا يزال مجهول الهوية. 

وأثارت القضية جدلاً واسعاً وغضباً عارماً لدى الناس في وسائل التواصل الاجتماعي، وتباينت آراء الناس في ذلك بين مريد للانتقام وآخر مؤيد لتعذيب الجاني، لكنهم اتفقوا جميعاً على تعريض الجاني لأقصى درجات العقوبة. 

ولم يراع الجاني حرمة الشهر الفضيل ولا حرمة المساجد ولا حرمة اغتصاب الأطفال وتعذيبهم بطرق بشعة، حيث قام الجاني باختطاف الطفل الذي يبلغ من العمر ثماني سنوات بالقرب من منزله ومن ثم توارى به في أحد المساجد المهجورة وقام بممارسة أفعاله الشنيعة معه ومن ثم ضربه على رأسه بصخرة عملاقة هشمت رأسه وأدت لوفاته على لفور حتى يتاكد من عدم بوح الطفل بما سيحدث. 

وطالب الكثير من الناس بالقبض على الجاني وتعريضه لأبشع عمليات التعذيب قبل الشروع في إعدامه وذلك قصاصاً للطفل الذي لا ذنب له. 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.