يساعد على ابتكار لقاح وعلاج.. اكتشاف علماء روس جينوم فيروس كورونا بالكامل


بعد تصنيف منظمة الصحة العالمية، يوم 11 مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد، وباءًا عالميًا، والذي أعلن عن تفشيه في الصين نهاية العام الماضي، بعد الزيادة المطردة في أعداد المصابين به؛ أعلنت وزارة الصحة الروسية، اليوم الخميس، عن نجاح علماء معهد “أ.أ.سمورودينتسوف” للأبحاث العلمية بالتعرف على متوالية جينوم فيروس سارس-كوف-2 بالكامل عن طريق مريض بفيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال بيان المكتب الصحفي للوزارة الروسية المنشورة بوكالة “سبوتنيك”،

ووضحت أن التعرف على جينوم فيروس كورونا بالكامل، يعتبر ركيزة مساعدة في تحديد طرق انتشاره ودخوله إلى البلاد، وطريقة تغيره، بالإضافة إلى المساهمة في ابتكار لقاح أو دواء لمقاومة الفيروس. وبينما كانت أغلب حالات الإصابة مسجلة في الصين حتى منتصف الشهر الماضي، ولكن مرض كورونا المعروف بـ اسم “كوفيد-19” انتشر في أغلب أرجاء العالم بشكل سريع.

الجهود الروسية للحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد

وفقًا لما ذكرته مؤسسة “سكاى نيوز” الإخبارية، اليوم الخميس؛ أعلنت السلطات الصحية الروسية، عن تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في البلاد، الأمر الذي أدى إلى اعتزام الحكومة الروسية، تكثيف الإجراءات الوقائية في جميع أنحاء البلاد، في سبيل مقاومة انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19″،

وتشمل تلك الإجراءات؛ تغيير نظام العمل، وإلغاء الفعاليات التي تتطلب وجود تجمعات. بينما طالبت “أنا بوبوفا”، كبيرة أطباء الصحة في روسيا، رؤساء الأقاليم والمناطق الروسية، إخضاع جميع الوافدين إلى أراضي روسيا الاتحادية إلى العزل لمدة 14 يومًا من تاريخ وصولهم، وذلك من خلال مرسوم رسمي. من الجدير بالذكر أن عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد في روسيا بلغ نحو 147 إصابة، من بينهم 98 حالة من الإصابات في العاصمة موسكو وضواحيها، وقد تعافى منهم 9 أشخاص حتى الآن.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.