مصيبة جديدة في مدينة تشرنوبل، حريق هائل مفتعل يقضي على أكثر من 34 هكتاراً على بعد كيلومتر واحد فقط من المفاعل النووي

شهدت مدينة تشيرنوبل شمالي أوكرانيا مصيبة جديدة عندما قام أحدهم بافتعال حريق في منطقة تشيرنوبل في شمال أوكرانيا في إحدى الغابات هناك لغرض غير معروف حتى الآن. مصيبة جديدة في مدينة تشرنوبل، حريق هائل مفتعل يقضي على أكثر من 34 هكتاراً على بعد كيلومتر واحد فقط من المفاعل النووي 1 14/4/2020 - 3:11 م

مصيبة جديدة في مدينة تشرنوبل، حريق هائل مفتعل يقضي على أكثر من 34 هكتاراً على بعد كيلومتر واحد فقط من المفاعل النووي 4 14/4/2020 - 3:11 م

وقام أشخاص بإشعال حريق في إحدى الغابات الموجودة في تشرنوبل وتحديداً في المنطقة المحظورة أي على بعد كيلومتر واحد من موقع المفاعل النووي الذي إنفجر في عام 1986، ومن المعروف أن النار أو درجة الحرارة العالية يمكن لها أن تشعل الرماد المشع الذي يوجد في الأرض، والذي إذا تفاعل مع الدخان يمكن له أن يصل لمناطق بعيدة مثل العاصمة كييف ويسبب مشاكل لا حصر لها، وتم القبض على المتهمين لاحقاً.مصيبة جديدة في مدينة تشرنوبل، حريق هائل مفتعل يقضي على أكثر من 34 هكتاراً على بعد كيلومتر واحد فقط من المفاعل النووي 2 14/4/2020 - 3:11 م

أتلف الحريق مساحة 34 هكتارا من الغابات الموجودة في المنطقة، لكن رجال الإطفاء تمكنوا من السيطرة على الموقف، من دون التسبب بأضرار لأحد. مصيبة جديدة في مدينة تشرنوبل، حريق هائل مفتعل يقضي على أكثر من 34 هكتاراً على بعد كيلومتر واحد فقط من المفاعل النووي 3 14/4/2020 - 3:11 م

من المعروف أن مدينة تشرنوبل تعتبر مدينة أشباح في الوقت الراهن، وذلك نسبة لأن مفاعلاً نووياً إنفجر هناك من قبل، متسبباً في كارثة بيئية، كما وأنها تعد أسوأ كارثة نووية وبيئية في التاريخ، ويمنع منذ ذلك الوقت دخول الأشخاص إلى هناك، نسبة لأن الإشعاعات النووية لاتزال موجودة إلى يومنا هذا في تلك المدينة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.