لاس تيريناس وجهة السياح المفضلة في جمهورية الدومينيكان


شبه جزيرة على الساحل الشمالي لجمهورية الدومينيكان، نمط حياتي هادئ ومسترخي ،الخدمات الحديثة وتكلفة المعيشة المنخفضة ،  التطور الأوربي للبلد والطقس الدافئ،  شواطيء الرمال الذهبية وأشجار النخيل المبطنة، هذه هي لاس تيريناس.

اكتسبت هذه المدينة طابعها الأوروبي بفضل توافد الأجانب الأوائل عليها وهم الفرنسيين في السبعينيات حيث كانت مجرد قرية صغيرة ذات طرق وعرة وتفتقد للكهرباء، ثم تلا الفرنسيين الإيطاليون وبذا نمت القرية بالتدريج كي تصبح وجهه للمغتربين  تحتوي على كافة الخدمات الضرورية كالكهرباء والانترنت وخدمه الهواتف المحمولة  والمرافق الطبية الجيدة.

إن كنت من المولعين بالمخابز الفرنسية والمطاعم الايطالية أو رغبت بالحصول على قهوة اسبريسو ايطالية قويه أو قطعه من الكرواسون الفرنسي فستجدها هناك إضافة إلى العديد من محلات البقالة، غالبا ما تسمع اللغة الفرنسية هناك أما اليوم فقد ازداد عدد السياح من كندا والولايات المتحدة الامريكية الذي لايجدون صعوبة في الاستقرار هناك بفضل الترحيب اللطيف  والدافئ  من قبل السكان المحليين تنتشر المطاعم والمقاهي مباشرة على الرمال على الشواطئ كي تستمتع بالنسيم والمناظر الرائعة.

يمكن الوصول إلى لاس تيريناس عن طريق المطار الدولي في سانتياغو دي لوس كاباليروس التي تبعد ثلاث ساعات فقط عن لاس تيريناس حيث يأتي الكثير من الدومنيكان من الطبقة الوسطى والغنية إلى لاس تيريناس لقضاء الإجازات فيها وفي المناسبات والأعياد.

أما سانتو دومينغو عاصمة الدومينيكان فهي تبعد ثلاث ساعات فقط عن لاس تيريناس وهناك أفضل مراكز التسوق  والعيادات الطبية الممتازة.

لا تحتوي لاس تيريناس على منتجعات كبيرة وأبراج فندقية  وإنما تتوفر هنا الشقق الحديثة والمنازل المطلة على الشاطئ إضافة إلى الجبال المغطاة بالغابات، بالرغم من نموها كوجهة مفضلة للسياح ألان أنها احتفظت بطابعها الرائع إلى ألان.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.