معلومات لم تكن تعرفها من قبل عن لغة الإشارة


لغة الإشارة هي وسيلة التواصل للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة من الصم والبكم، ولها تاريخ ولغات مختلفة على حسب المكان الذي نشأت فيه.

نستعرض في هذا المقال بعض المعلومات التي كنت قد تجهلها عن لغة الصم.

لغة الإشارة هي وسيلة تواصل لغير القادرين على الكلام أو الذين لايستطيعون السمع، وهناك بعض الممارسات التي تندرج تحت إسم لغة الإشارة مثل بعض الإشارات من رجال الشرطة مع بعضهم أو رجال العصابات أو إشارات الغواصين.

نشأت لغة الإشارة في الأساس في أسبانيا في القرن السادس عشر للميلاد، وجرى تطويرها في عدد من الدول مثل إضافة حركات الأصابع وطرق لتهجئة الحروف، ومن الدول التي قامت بتطوير الحروف هي فرنسا وإيطاليا واستخدمت لتدريس الصم في اسبانيا وايطاليا.

الجدير أن لغة الإشارة تتغير بتغير المنطقة مما يعني أنه لكل دولة لغة إشارة خاصة ومن أهم لغات الإشارة حول العالم لغة الإشارة الأمريكية، وأحياناً تستخدم الدولة أكثر من لغة إشارة وفقاً للجنسيات التي تعيش هناك، على سبيل المثال نجد أن أن الولايات المتحدة تستخدم لغتين هما الأمريكية والأسبانية.

وألمانيا أيضاً تستخدم الكثير من لغات الإشارة الأوروبية مثل الإسبانية واليونانية والمجرية والبولندية.

ويوجد لكل دولة في العالم لغة الإشارة الخاصة بها.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.