قصة إعدام الفيلة ماري في ميدان عام

لعل البعض يستغرب من العنوان، ويعتقد أن هذه إحدى القصص الخيالية، ولكن من يعتقد ذلك فهو مخطىء لأن الفيلة ماري هي إحدى القصص الواقعية التي حدثت بالفعل في آواخر عام 1916، فقد ولدت الفيلة ماري في عام 1894، وعندما كبرت بدأت في المشاركة في عروض السيرك المتنقل التابع لتشارلي سباركس، وقد استطاعت بفضل مهارتها أن تجذب الآنظار إليها، وأصبحت فقرة اساسية في العرض.

الفيلة ماري
الفيلة ماري
الفيلة ماري أثناء تقديم العرض

معاملة المدرب للفيلة ماري

كان المسئول عن تدريب الفيلة ماري هو ريد، ولم يكن على دراية كافية بكيفية التعامل الرحيم مع الحيوانات، وخاصة الفيلة فقد كان يقوم بتدريبها مستخدماً في ذلك حربة مدببة ظناً منه أنها بذلك ستمتثل لأوامره، وبسبب تلك الطريقة في التعامل فقد اصابها بجروح بالغة في انحاء جسدها.

السبب الرئيسي وراء إعدام الفيلة ماري

كان يوم العرض الرئيسي للسيرك، ولكن بعد الأشخاص أكدوا أن الفيلة ماري كانت مريضة بسبب الجروح التي بجسدها، وكانت تمتنع عن اداء العرض، وللاسف لم يتمكن ريد من إقناعها بطرق هادئة بل قام بوخذها بعصا حادة في أماكن الجرح، وهو ما أثارها، وجعلها تطيح به بعيداً بواسطة خرطومها بل وقامت بالوقوف على راسه، ومات المدرب.

الفيلة ماري

اقرأ المزيد ايضاً : عادات سيئة نقوم بها تدفعنا إلى الاكتئاب

كان ذلك أمام الجميع حيث أصابهم حالة من الهلع، والخوف، وقامت الجرائد في ذلك الوقت بمناقشة القضية، ولكنهم وضعوا الفيلة ماري في موقف القاتل المجرم المتعمد إلى أن وصل الأمر إلى التفنن بإسلوب قتلها، وقدم البعض الاقتراحات منها (قتلها بالرصاص – أو سعقاً بالكهرباء – أو ربطها في قطارين حتى الموت ).

الفيلة ماري

اقرأ المزيد ايضاً : خلطة حرق دهون البطن بملعقة واحدة على الريق يومياً

و كانت النتيجة أن جاءوا بالفيلة ماري إلى أحد الميادين العامة، ورفعوها برافعة مخصصة لوزنها، وأعدموها، وقد أكد البعض أن الاعدام تم على أكثر من محاولة، وبعد أن قتلوها أكد أحد الأطباء البيطريين أن السبب وراء قيام الفيلة ماري بهذا الفعل هو الجروح البالغة التي كانت تعاني منها والتي تسبب فيها المدرب ريد.

الفيلة ماري



اترك تعليقا