قصة إرسال أول طفل بالعالم لأسرته عبر «حقيبة» ساعي البريد عام 1913

في العام 1913 ومع بداية الثورة الصناعية في العالم كان القطار من ابرز مظاهر تلك الثورة وكان الوسيلة الاهم والأبرز لنقل الركاب والبضائع وكل شيء، ونتيجة لذلك كانت وسيلة النقل تلك باهظة التكلفة على الاشخاص خاصة البسطاء. 

قصة إرسال أول طفل بالعالم لأسرته عبر «حقيبة» ساعي البريد عام 1913 1 21/7/2015 - 1:03 ص

وفي هذا العام بالولايات المتحدة الامريكية ومع بدأ نشوب الحرب العالمية الاولى التي بدأت منتصف عام 1914 بين الدول الأوروبية الكبري فيما بينها وكانت تلك الدول ألمانيا من طرف وفرنسا وبريطانيا في طرف اخر، كانت الأوضاع صعبة إلى حد ما على معظم دول العالم وبالتالي كانت نقل البضائع والركاب عبر القطارات تتسبب في تكلفة باهظة. 

وكان ذلك سببا ليرسل أول طفل إلى أهله عبر البريد في الولايات المتحدة الامريكية في عام 1913، وكان ذلك أول مرة يرسل انسان عبر البريد والسبب في ذلك أن البريد حينها كان تكلفته اقل عن القطار وبالتالي لجأ المواطنون لنقل أهم ما يملكون عبر البريد، وتم نقل طفلان فقط عن طريق البريد وذلك حسبما ذكر الموقع الامريكي «boingboing».

وقد التقطت صورة للطفل الذي أرسل لأهله عبر البريد وهو برفقة ساعي البريد ليتم توثيق تلك الصورة التي أصبحت شاهدة على العصر، وكان يتم وضع الطوابع البريدية على جسم الطفل كما يحدث في المظروف البريدي، ويذكر أن الحكومة الامريكية بعد نقل الطفلان بالبريد قررت عدم القيام بذلك نهائياً.