تعرف على أبشع طريقة اعدام في التاريخ والتى تم ايقافها عام 1905

هو الإعدام بقطع ب 1000 قطعة من لحم المحكوم عليه بالإعدام بسكين حادة جدا بشكل مؤلم وبطيء بالصين تسمى (Lingchi) في الحقيقة كنت متردد في الكتابة عن هذا الموضوع البشع ولكن من باب العلم بالشيء وهنا لا ننسى الطرق الأخرى البشعة التي كانت تنفذ في أوروبا في العصور الوسطى.

ابشع طريقة للاعدام

هي طريقه إعدام بطيئة ومؤلمة للغاية كانت تطبق في الصين لجرائم الخيانة العظمى أو قتل الأب أو الأم كان يتم إحضار المتهم ويتم إعطاءه أفيون وهو نوع من المخدرات أحيانا يشفق الجلاد على الضحية بالذات عندما تكون التهمه بسيطة يعكس الجلاد الطريقة ويبدأ بقطع الرأس لينهي معاناة المدان وكذلك إذا كانت أسرة المدان تملك المال فتدفع للجلاد لكي يختصر معاناة الضحية، ويضح لنا من ذلك أنه كان هناك نوع من الطبقية في ذلك الوقت حتى في تنفيذ أحكام الإعدام.

ابشع طريقة للاعدام

كيف كان يتم الأمر؟

كان يبدأ الجلاد بقطع اللحم من صدر الضحية حتى يمكن مشاهدة القفص الصدري، ثم يتحول على إزالة أجزاء من لحم اليدين وثم يقطع أجزاء من لحم الرجلين في تلك الحالة يكون الضحية قد مات يقوم الجلاد بقطع أطراف الضحية ثم الرأس آخر شيء، وكان ذلك في حالة الحاجة إلى تعذيب المدان قبل إعدامه.

والشخص المدان بالصورة هو آخر مدان تم تنفيذ الحكم بهذه الطريقة عليه، قبل أسبوعين من إيقاف هذا الأسلوب من الإعدام على يد الإمبراطور الصيني الجديد عام 1905 وهذا المدان قتل سيده أمير مغولي وتم تصوير الإعدام عن طريق جندي فرنسي.

كان الإمبراطور الجديد قد شاهد تنفيذ العقوبة بنفسه وهي ال1000 جرح وهو شاب متنكر قبل وصوله للحكم لمدان استمر إعدامه لنهار كامل قرر لاحقا وقف هذه العقوبة على كامل الصين، لتنتهي علي يديه قصة أبشع عقوبة إعدام عرفها التاريخ.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً