أغرب العادات والتقاليد لم تسمعها من قبل عن الشعب الإسباني  

في كثير من الأحيان لا يعرف المسافرين شيء عن عادات وتقاليد البلد الذي يزورونه، وتصبح بعض تصرفات الشعوب المستضيفة لهم غريبة وليست واضحة بعض الشيء عما يعلموه، وفي بعض الحالات يمكن لهذه الأشياء أن تتسبب في أوقات غير مبهجة خلال الرحلة لعدم معرفتها. 

 بالنسبة لأولئك الذين لم يزوروا إسبانيا ولم يعرفوا عادات شعبها، لدينا الحل الأمثل لهم، من خلال عرض بعض النصائح عن إسبانيا، وثقافة شعبها لتكون مستعد حين تقرر زيارة هذا البلد المتوسطي الجذاب للمرة الأولي. 

 

1ـ أحذر النشالين.

إسبانيا هي واحدة من بلدان الأوروبية التي تتمتع بأكبر عدد من سرقة السياح، وهذا بسبب الكثير من النشالين الذين يعملون في المدن السياحية الكبيرة مثل برشلونة. 

 لذلك نوصي بعدم اصطحاب الكثير من العملات النقدية في محفظتك والاكتفاء بالسحب النقدي من أجهزة الصراف الآلي. 

 

2ـ احترم المواعيد.

المجتمع الإسباني في العموم يمتاز بالموعد الدقيقة، لذلك من المهم جدا إذا كنت تخطط لمعرفة الأماكن أو كنت تريد الذهاب للمشاركة مع السكان المحليين، يجب عليك أن تأتي في الوقت المحدد تمامًا، وتتأكد من أنك تتكيف مع التوقيت المحلي لعدم تفويت أي مواعيد. 

 

3ـ انتقل بالحافلات والقطارات 

يعد التنقل بالحافلات والقطارات أسهل وسائل النقل في اسبانيا، والأكثر اقتصاداً هي الحافلات التابعة لشركة النقل الإسبانية “ALSA” والتي تأخذك إلى أي مكان، حتى إذا كنت تسافر بميزانية محدودة فأن هذا سيكون أفضل خيار لك. 

 أما إذا كنت تريد أن تتحرك بشكل أسرع ومع المزيد من الراحة، يمكنك أن تفعل ذلك بواسطة القطارات، والتي توفر لك انتقال سريع وآمن بين مدن إسبانيا. 

4ـ أعرف جيدا مواعيد الطعام 

عادة ما يتم تناول الإفطار في أنحاء إسبانيا في العشرة صبحًا، والغداء في حوالي الساعة الثانية ظهراً، وتناول العشاء بين الثامنة والتاسعة مساءً. 

 ويعد الغداء أهم وجبة، العشاء عادة ما يكون وجبة خفيفة جدا، ومن المهم بالنسبة للمسافرين معرفة هذه الجداول الزمنية، كما أن العديد من المقاهي والمطاعم تغلق بعد العشاء، لذلك أحرص على الوصول في وقت مناسب لتتمكن من التمتع بطعامك. 

 

5ـ يوجد الكثير من “البارات” 

تحمل إسبانيا رقمًا قياسيًا باعتبارها الدولة التي تضم أكبر عدد من الحانات في العالم، لذلك هذا شيء لا ينبغي أن تتوقف عن فعله أثناء وجودك في البلاد.  

 الحانات في إسبانيا ليست مجرد مكان لتناول المشروبات، هذه الأماكن هي أيضًا مراكز تجمع للسكان المحليين. والشائع هناك وجود الكثير من لاعبي كرة القدم الإسبان يفضلون الذهاب لتلك الحانات. 

  

6ـ الإسبان شعب هادئ 

إذا كنت واحد من الأشخاص الذين يريدون أن يصل النادل على الفور، ربما سيكون عليك المرور باختبار الصبر الخاص بإسبانيا. 

 الإسبان يحبون الاسترخاء والناس غير مضطربة ودائمًا ما يستخدمون عبارة “أرتدي ملابسي ببطء أنا مستعجل” وهو الشيء الذي يعكس عادتهم في عدم القيام بأشياء في شكل عاجل. 

  

7ـ طقوس الغداء 

إذا كنت أحد الأشخاص الذين يتناولون البيتزا بيد واحدة من حين إلى آخر أثناء الكتابة على الكمبيوتر يجب أن تنسى العادة في إسبانيا.

  وجبات الغداء في هذا البلد، هي أحد الطقوس التي تستغرق ما بين ساعة إلى ساعتين، إلا في حالة الأشخاص الذين يعانون من مواعيد معقدة. 

  بعد تناول الطعام، من الأفضل أن تعلق على آخر الأخبار وأي موضوع مثير للاهتمام كما تجري العادة في إسبانيا. 

  

8ـ القيلولة والمحلات التجارية 

القيلولة “النوم وقت الظهيرة” لها مكانتها وأهميتها في الثقافة الإسبانية، وتتسبب بعض الأحيان في تغيير الجداول الزمنية لبعض المحال التجارية للالتزام بها.  

 بالرغم من أن الضغوط ومشاكل الاقتصاد العالمي تجعل البعض من أصحاب الأعمال يصعب عليه يترك المحال وقت القيلولة، إلا أن بعض الأماكن لا تزال تغلق في أوقات معينه من اليوم، حتى يصعب أن ترى متجر مفتوح في الواحدة ظهراً في بعض المدن، مما يجعل التسوق وشراء الهدايا صعب جداً في ذلك الوقت. 

  

9ـ اللغات.

على الرغم من اعتقاد الكثيرين أن إسبانيا تتحدث فقط “القشتالية”، فأن هذا ليس حقيقيًا، فالبلاد تنقسم إلى 17 أقاليم حكم ذاتي لذلك يوجد بعض الاختلافات.

 على سبيل المثال، في كتالونيا وفالنسيا وجزر البليار يتحدثون لغة الـ”كاتلانا” (إلى جانب القشتالية)، بينما إقليم الباسك يتحدثون “الباسكية”، وفي غاليسيا وجزء من أستورياس و كاستيا وليون يتحدثون، اللغة “الجاليكية” (الجايكو). 

  

10ـ الكثير من الإيماءات.

سيكون من الغريب على بعض الناس أن يروا الكثير من الإيماءات من الإسبان، لكنها ليست مفاجأة كبيرة بالنسبة للاتينيين، كما هو الحال بالنسبة الثقافات الأخرى.

 الإسبان يميلون كثيرا خلال حواراته إلى الإيماءات وحركات اليد، للدرجة التي يعتقد فيها غير المتحدثين بالإسبانية أنها مناقشة حادة بدلاً من محادثة ودية. 

  

11ـ لا تلمس الفاكهة.

من الأشياء المثير جداً للامتعاض الإسبان أن تلمس الزبائن للفاكهة قبل الشراء، باستثناء إذا طلب منك البائع ذلك أو كانت الخدمة ذاتية في المتجر، لكن في هذه الحالة يجب وضع قفازات بلاستيكية التي تتوفر في جميع المحال.

  أسباب الامتعاض هذه غير معروفة لكن إذا كنت تريد شراء الفواكه أو الخضار في رحلتك القادمة إلى إسبانيا، من فضلك لا تلمس قبل الشراء. 

  

12ـ المساحة الشخصي عند الحديث.

 عندما تتحدث مع شخص إسباني، بغض النظر إذا كان صديقك أو غريب، لا تتفاجأ عندما يقرب هذا الشخص منك أثناء التحدث

 ليس من الغريب على الإطلاق أن لمسك شخص إسباني مراراً وتكراراً خلال الحديث أو يضع ذراعه على كتفك حتى لو كان لا يعرفك.