سبب استغراق تحديث نظام تشغيل آيفون الجديد iOS 10.3 مدة أطول من اللازم وإصابة المستخدمين بالضجر

مع وصول تحديث نظام تشغيل الآيفون الجديد iOS 10.3 من شركة آبل للمستخدمين _والذي يبدوا خاليا من المشاكل حتى الآن_ لكن ظهرت شكاوي عديدة من  المستخدمين حيث يشتكون من طول المدة المستغرقة لتثبيت التحديث.

iOS 10.3
تحديث نظام تشغيل آيفون الجديد

يبدوا أن بعض الأجهزة المستقبلة للتحديث استغرقت أكثر من ساعة لتنصيبه، إذا مالسبب؟!

الجواب هنا يكمن في ملفات النظام الجديدة بصيغة APFS التي قدمتها آبل في تحديثها الجديد iOS 10.3.

فقد قامت آبل باستبدال ملفات نظام HFS+ القديمة والمستخدمة  منذ ثلاثين عاما بملفات نظام جديدة APFS.

نظام ملفات آبل الجديد ” APFS ” ” Apple File Sysytem ” يحوي تحسينات ضخمة على النظام القديم ” HFS ” ” Heirarachical File Sysytem “.

حيث يأتي بميزات عديدة مثل :

1 – تحسين حالة وحدة التخزين الصلب بالجهاز وزيادة كفائتها.

2 – تشفير أقوى للبيانات والذي تعد آبل من أقوى الآنظمة حماية في العالم.

3 – استجابة أسرع لقراءة الملفات وكتابتها مما يسرع النظام بالكامل.

4 – العديد من تحسينات توفير المساحة التخزينية.

iOS 10.3 new file sysytem
نظام ملفات آبل الجديد APFS

وتخطط شركة آبل لنقل أنظمة تشغيل ماك macOS وiOS وtvOS وحتى أنظمة الساعات الذكية watchOS إلى نظام الملفات الجديد APFS – Apple File Sysytem.

لكن عملية التحويل والتي يجب أن تأخذ كل ملف موجود على جهازك وتحوله من النظام القديم  للنظام الجديد تستغرق وقتا أطول من المعتاد، وبالنظر إلى احتمالية فقدانك لملفاتك بالكامل أثناء التحديث فإنه من الأفضل لها أن تأخذ وقتها مهما كان على أن تتعرض لمشكلة فقدان البيانات.

لذا ننصح الجميع بالتحديث في الوقت الذي تكون متفرغ بعيدا عن هاتفك لبضعة ساعات ولا تحتاج إليه، مع توصيل الجهاز بمقبس الطاقة وتركه يكمل عمله في هدوء.

ولا داعي للذعر من طول مدة التحديث أو عدم وجود إشارة على تقدمه، فقط أعطه وقته لكي يكتمل.

ومن المفضل أن تقوم بعمل نسخة احتياطية لجهازك قبل التحديث لنظام iOS 10.3 تحسبا لوقوع أية مشكلات قد تؤدي لفقدان البيانات، فمن المعروف أن عمليات التحديث تكون حساسة للغاية وأخطائها تسبب مشكلات جسيمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.