سامسونج “Samsung” تُسجل براءة إختراع جديدة لشاشة جانبية قابلة للطي

سجلت شركة سامسونج براءة اختراع جديدة وغريبة في نفس الوقت الذي ظهر في أحدث هاتف ذكي لها٬ بتصميم  جاء على شكل حرف L بشكل عرضي.

وتتميز براءة الاختراع هذه بشاشة قابلة للطي تفتح جانبيًا٬ وتلتف الشاشة باتجاه الجزء الخلفي من الجهاز، وحصلت سامسونج بفضله على براءة إختراع الهاتف مزود بشاشة جانبية قابلة للطي.

ووفقًا لرسومات براءات الاختراع، هناك إعداد ثلاثي الكاميرا وفلاش LED ولكن لا توجد كلمة حول تفاصيلها الدقيقة حتى الآن.

نمودج براءة إختراع سامسونج لشاشة جانبية قابلة للطي
نمودج براءة إختراع سامسونج لشاشة جانبية قابلة للطي

وجاءت ميزات هذا النوع من الأجهزة المشابهة لجهاز LG Pavilion، وتم استخدام العرض الثانوي للجناح أحيانًا٬ لفتح تطبيقات ثانوية في نافذة أصغر أو لعرض معلومات إضافية أثناء تشغيل لعبة أو مشاهدة مقاطع الفيديو أيضًا.

ويمكن استخدام جهاز Samsung بشكل غير مطوي أثناء الإمساك به عموديًا أو جانبيًا٬ مع فتح شاشة المساعدة إلى اليسار أو أعلى على التوالي.

ونظرًا لأن الشاشة تطوى للخلف، فمن المحتمل أن يتم استخدام هذا الجزء من الشاشة كمحدد لمنظر الكاميرات الخلفية.

وتشمل التفاصيل الأخرى المذكورة في براءة الاختراع بطارية من جزأين وشاشة قابلة للطي المستخدمة في Samsung Galaxy Z Fold3 و Z Flip3.

وتتمثل إحدى التحديات في تصميم مثل هذا في تضمين مفصل قابل للطي في داخل الجهاز مع التفاف الشاشة حوله.

ولم تصنع Samsung مطلقًا مفصلة قابلة للطي من قبل بالإضافة إلى أن المفصلة ستحتاج إلى شغل مساحة والتي قد تكون سبب إعداد البطارية المزدوجة.

 وغالبًا ما تقدم الشركات المصنعة لمثل هذه الابتكارات وتسجل براءات اختراع لأجهزة لم يتم إنتاجها أبدًا.

في انتظار شركة Samsung إن كانت ستُطلق هذا الهاتف الذي يأتي بتصميم على شكل حرف L أم تكتفي الشركة قط بتسجيل براءة الاختراع فقط.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.