أحمد حجازي يطلب الرحيل وحسام البدري يرفض بشدة

في ظل تألق المدافع الدولي مدافع النادي الأهلي ومنتخب مصر تلقى المصري “أحمد حجازي” مدافع الأهلي، عروض إحترافية كثيرة من أندية خليجية وأوروبية تسعى للحصول على خدماته خلال فترة الإنتقالات الصيفية المقبلة.

عروض إحتراف لحجازي

وأشارت مصادر إعلامية سعودية عن رغبة مسئولي نادي أهلي جدة في الحصول على خدمات “أحمد حجازي” من أجل تدعيم خط الدفاع الذي تأثر برحيل قائد الفريق إلى الهلال في الموسم الماضي، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الإتصالات من وكلاء للاعبين كشفوا خلالها عن رغبة أندية إنجليزية في التعاقد مع اللاعب.

ومن ناحية اللاعب “أحمد حجازي” أكد لمسئولي الأهلي رفضه كافة العروض الاحترافية التي تصله من الآندية الخليجة، ولكنه طالبهم بالسماح له بالرحيل حال وصول عرض أوروبي جيد ورسمي للتعاقد معه في الميركاتو الصيفي المقبل.

وطالب “حجازي” مدافع الأهلي، من مسئولي الفريق إحترام الإتفاق الذي وعدوه به قبل التعاقد معه بعد فسخ تعاقده مع فيورنتينا الإيطالي، بالموافقة على إحترافه مجددا في أوروبا حال وصول أي عرض مناسب له وللفريق.

على الجانب الآخر أبدى “حسام البدري” المدير الفني للنادي الأهلي رفضه القاطع لرحيل اللاعب “أحمد حجازي” خلال الفترة المقبلة، نظرا لكونه أحد الركائز الأساسية التي يعتمد عليها في خط الدفاع في الفريق خلال الفترة السابقة وتراجع مستوى “رامي ربيعة”، مطالبا مجلس الإدارة برفض أي عرض سواء خليجي أو أوروبي للتعاقد مع اللاعب حتى لا يتم تشتيت تركيز اللاعب خصوصا بعد دخول الفريق في تعقيدات الصعود من المجموعة الرابعة بدوري أبطال أفريقا والتي يحتل فيها النادي الأهلي المركز الثاني برصيد 7 نقاط جمعها من فوز على القطن وآخر على الوداد وتعادل مع زاناكو وخسارة من الوداد.

يذكر أن النادي الأهلي سوف يواجه زاناكو في مرحلة المجموعات في مباراة قوية تجمع بين الفريقين هناك في زامبيا وتحديدا في لوساكا على ملعب الأبطال الوطني والتي تقام في تمام الساعة الثالثة عصرا بتوقيت القاهرة والتي تحدد بشكل كبير ترتيب المجموعة المتشابكة.

كما قام مدير الكرة بالنادي الأهلي “سيد عبدالحفيظ”، بإجراء إتصالا هاتفيا بالسفير “رجائي نصر”، سفير مصر في زامبيا، للإطمئنان على ترتيبات إستقبال بعثة النادي الأهلي قبل مواجهة زاناكو الزامبي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.